الحسيمة : حملة “شتاء دافئ” تسعى لتخفيف موجة البرد على ساكنة المناطق الجبلية

كتب في 14 فبراير 2021 - 10:30 ص
مشاركة

نظمت رابطة الشباب للتنمية والتضامن، مؤخرا، النسخة الثانية لحملة “شتاء دافئ” الرامية لتوزيع أغطية ومستلزمات ضرورية على ساكنة المناطق الجبلية التي تعرف موجة برد حادة بإقليم الحسيمة.

وتندرج الحملة، التي شملت بشكل أساسي بعض القرى الجبلية بالإقليم التي شهدت انخفاضا شديدا في درجات الحرارة وتساقط الثلوج، ضمن جهود فعاليات المجتمع المدني بالناضور والحسيمة للتخفيف من آثار موجة البرد على ساكنة المناطق الجبلية.

في هذا السياق، أوضح رئيس رابطة الشباب للتنمية والتضامن، أشرف بلحيان، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن تنظيم حملة “شتاء دافئ” لفائدة ساكنة المناطق المتضررة من موجة البرد تهدف إلى مساعدة الأيتام والأرامل والفئات المعوزة على تجاوز آثار الظروف الجوية الصعبة، عبر توفير بعض الحاجيات الغذائية والألبسة والأفرشة والأغطية والمدفئات والكمامات ومواد التعقيم.

وأكد المتحدث أن العملية شملت عددا من الدواوير التابعة لدائرتي كتامة وتارجيست بإقليم الحسيمة، حيث جرت هذه المبادرة الإنسانية في إطار الاحترام التام للتدابير الاحترازية والوقائية من جائحة كوفيد 19، داعيا الفاعلين في المجتمع المدني إلى المبادرة لتقديم يد العون إلى الساكنة المحتاجة بالمناطق المتضررة من موجة البرد.

وشدد بلحيان على أن رابطة الشباب للتنمية والتضامن تعتزم مواصلة تنظيم مجموعة من المبادرات والبرامج الموجهة بشكل خاص لساكنة هذه المناطق، التي يتسبب تهاطل الثلوج في عزلها في بعض الأحيان عن باقي الإقليم.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *