جمعية محاربة الرشوة تُطالب عمدة البيضاء بالكشف عن العقد المبرم مع “ليديك”

كتب في 27 يناير 2021 - 8:30 م
مشاركة

دعت الجمعية المغربية لمحاربة الرشوة، رئيس مجلس جماعة الدار البيضاء، عبد العزيز العماري، من حزب العدالة والتنمية إلى النشر الكامل لعقد التدبير المفوض المُبرم مع شركة “ليديك” بكافة ملحقاته وتعديلاته في الموقع الإلكتروني للجماعة.

وإلى جانب الوثيقة السابقة، طالبت المراسلة التي حملت موضوع “عقد التدبير المفوض المبرم مع  شركة “ليديك” اطلع “سيت أنفو” على نُسخة منها، بالكشف أيضا عن “التقارير التي تم إعدادها خلال السنوات العشر الماضية من قبل لجنة المراقبة الدائمة المسؤولة عن مراقبة تنفيذ عقد التدبير المفوض، ولجنة تتبع التدبير المفوض، والبرامج الاستثمارية لشركة “ليديك” على مدى السنوات العشر الماضية”.

وأوضحت “ترانسبرانسي المغرب” ذاته، أن “الفيضانات الأخيرة التي شهدتها مدينة الدار البيضاء للنقاش العمومي طرحت مسؤوليات مجلس الجماعة وشركة “ليديك”، المفوض لها تدبير قطاع الماء والكهرباء والتطهير السائل بالدار البيضاء”.

وأبرزت الجمعية أن “الإلمام بالالتزامات التعاقدية لمجلس المدينة مع الشركة المفوض لها، وبالمقتضيات المتعلقة بتنفيذها شرط أساسي لفتح نقاش يكتسي طابعا مواطنتيا ومسؤولا”.

وأكد المتحدث ذاته، أن “هذا الإجراء حق مشروع للمواطنين في الحصول على المعلومات المتعلقة بالخدمات التي تحكم حياتهم اليومية، ومن شأنه تنوير الرأي العام حول النقاش العمومي الجاري”.

واعتبرت “الجمعية المغربية لمحاربة الرشوة، أن ترسيخ ثقافة الحكامة الجيدة يقتضي تمكين المواطنين وكافة المرتفقين من المعلومات واتخاذ كافة التدابير لممارستهم هذا الحق”.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *