تشوير طرقي بوجدة يسمح لسيارات الأجرة بالمرور ويمنع السيارات العادية يثير استياء السائقين

كتب في 17 دجنبر 2020 - 5:41 م
مشاركة

استنكر عدد من سائقي السيارات بمدينة وجدة، وضع إشارة منع المرور في أحد إتجاخات شارع في وسط مدينة وجدة بعد تحويله لحافلات النقل الحضري وسيارات الأجرة الصغيرة.

الشارع الذي يؤدي الى ساحة باب سيدي عبد الوهاب، “أسقط” في شباك عناصر شرطة المرور المرابطين بعد لوحة المنع الكثير من السائقين، الذين وجدوا أنفسهم مطالبين بأداء مبلغ 300 درهم غرامة.

وفي الوقت الذي استغرب فيه البعض من جدوى منع باقي السيارات من المرور من هذا الشارع في اتجاه ساحة باب سيدي عبد الوهاب، استنكر آخرون عدم توعية مستعمليه في الأسابيع الأولى لوضع لوحة التشوير الطرقي التي تفيد المنع.

وكشف عدد من السائقين في شهادات لجريدة “شمس بوست” أن أغلب “ضحايا” الشارع المذكور لا ينتبهون الى لوحة التشوير الطرقي، فيما ينقاد آخرون خلف سيارات الأجرة في غفلة منهم، خاصة الوافدين الجدد على المدينة من غير ساكنتها.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *