رئيس جامعة محمد الأول يدعو لتسمية مدرّجين بإسم استاذين توفيا جرّاء كورونا

كتب في 21 نونبر 2020 - 4:28 م
مشاركة

نظمت رئاسة جامعة محمد الأول بوجدة، أمس الجمعة بكلية العلوم، وقفة تأبينية وفاء لروح أستاذين توفّيا جرّاء اصابتهما بفيروس كورونا المستجد.

وقال ياسين زغلول، رئيس الجامعة، في هذا الصّدد: “نقف اليوم في هذه الظروف العصيبة التي تمر منها بلادنا وسائر بلدان العالم بسبب جائحة كورونا، وفاء لروح فقيدين وزميلين عزيزين تعتبر وفاتهما خسارة لجامعة محمد الأول بوجدة، وللبحث العلمي الرصين ولنا جميعا كأساتذة باحثين وأطر تربوية وإدارية، تكريما لهامتين عاليتين قدمتا الكثير للبحث العلمي ولجامعة محمد الأول بوجدة، الأستاذ محمد مصالي والأستاذ كمال حموتي بعدما إمتزجت روحهما وذابت مودة ورحمة، بين أسوار كلية الآداب والعلوم الانسانية وكلية العلوم بوجدة”.

ودعا زغلول هياكل كليتا الآداب والعلوم لـ”تخليد إسمي الراحلين بإطلاق إسم كل منهما على مدرج من مدرجات الكلية، تكريما لهما ووفاء وتقديرا لعطائهما طيلة مشوارهما الأكاديمي المتميز بجامعة محمد الأول بوجدة، وهو تكريم رمزي وأقل ما يمكن أن يقدم لتخليدهما”. وفق تعبيره.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *