لأول مرّة بجهة الشّرق.. جمعية رواد التغيير تنظم ملتقىً لتعزيز قدرة تأثير شباب الأحياء

كتب في 15 نونبر 2020 - 4:33 م
مشاركة

نظمت جمعية رواد التغيير للتنمية والثقافة بوجدة، مؤخراً، بفضاء تكوين وتنشيط النسيج الجمعوي، “ملتقى شباب الأحياء”، في إطار برنامج مشاركة مواطنة الممول من طرف الإتحاد الأوروبي تحت إشراف مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع.

اللقاء الذي ينظم لأول مرّة بالجهة الشرقية، وفق بلاغ للجمعية توصّلت جريدة “شمس بوست” بنسخة منه، جاء بعد مجموعة من الورشات التكوينية واللقاءات التفاعلية بين الشباب وصناع القرار ضمن مشروع معا من أجل خلق دينامية اليقظة الشبابية الذي يستهدف شباب ثلاثة أحياء بالمدينة ويتعلّق الأمر بكل من حي سيدي يحيى، حي لازاري وحي طوبة.

وعرف “ملتقى شباب الأحياء” حضور مهم لشباب الأحياء المستهدفة من المشروع وشباب آخرون من مختلف أحياء مدينة وجدة في إحترام لمعايير الوقاية الصحية المنصوص عليها من طرف السلطات.

اللقاء عرف أيضاً زيارة لوفد من المستشارين الجماعين لجل قاعات الملتقى وفتح نقاش بناء مع المشاركين.

ويهدف هذا الملتقى، وفق البلاغ، إلى تحسين وتعزيز قدرة التأثير لدى الشباب لتحويلها إلى قوه اقتراحية تعمل على النهوض بالديمقراطية التشاركية، وتحسين ظروف مشاركتهم في تدبير القضايا المحلية، وذلك عبر برمجة غنية تضمنت ثلاث ورشات وهي: ورشة رصد السياسات العمومية الترابية من طرف الشباب، ورشة آليات الحوار والتشاور العمومي، ثم ورشة دور المواطنات والمواطنين قي صناعة السياسات العمومية الترابية.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *