بدر المقري يكتب: تاريخ مدينة وجدة في صورة (الحلقة 13)

كتب في 9 أكتوبر 2020 - 8:21 ص
مشاركة

   

– معلمتان عمرانيتان من المرحلة الكولونيالية بمدينة وجدة تعكسان حال القيم الجمالية،إذا تم تبخيسها. فأما المعلمة الأولى، فهي المدرسة الميمونية اليهودية (نسبة إلى الفيلسوف اليهودي القرطبي موسى بن ميمون، الذي توفي بمصر سنة 601 هجرية-1204 ميلادية)، والتي ستتحول من بعد إلى مدرسة عبد الكريم الخطابي، وهي اليوم قد شوهت ببشاعة معالمها الأصلية.

وأما المعلمة الثانية، فهي دائرة الفنون الجميلة التي ستتحول في منتصف الأربعينيات إلى سينما (فوكس)، وهي اليوم أشبه بالأطلال.  

والمعلمتان معا أنجزهما سنة 1919، المهندس الفرنسي:      (Ernest Bergerol).

 

بدر المقري/ باحث أكاديمي

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *