هذه رسالة معتقل حراك الريف السابق أشرف اليخلوفي لكل من سانده

كتب في 25 غشت 2020 - 8:50 م
مشاركة

وجه معتقل حراك الريف، أشرف اليخلوفي، الذي أفرج عنه أخيرا بموجب عفو ملكي بمناسبة عيد العرش، رسالة شكر وإمتنان لكل من سانده وساند معتقلي حراك الريف، خلال محنة الإعتقال التي دامت 3 سنوات، هذا نصها:

 

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
وبعد؛
تحية تقدير و إحترام و شكر و إمتنان لكل من تضامن معنا و ساندنا طيلة محنة إعتقالنا التي دامت لأزيد من 3سنوات.
تحية المجد و الخلود لشهداء الكرامة،تحية العزة و الشهامة لأبناء و لبنات الريف الشامخ و لكل الأحرار و الحرائر داخل و خارج هذا البلد الجريح.
تحية إجلال و إكبار لكل الغيورين على هذا الوطن،
تحية لرموز التضحية(عائلات المعتقلين السياسيين،هيئة دفاعنا الموقرة،وكل لجان الدعم المساندة لمعتقلي حراك الريف داخل و خارج الوطن ).
تحية نضالية أتقدم بها إلى كل الفصائل الطلابية.. تحية لكل من ساهم-من قريب أو من بعيد- في هذه الإنفراجة(…)ولكل من كان له الفضل بعد الله سبحانه وتعالى في إرجاع البسمة والبهجة، والفرحة والسرور لبيوت أهالينا و جيراننا، و أقاربنا و أحبتنا.
كما أحيي كل المتضامنين و المتعاطفين و المؤمنين بعدالة قضيتنا(التي هي قضية كل الأحرار).
و لا يفوتني أن أحيي عاليا كل الهيئات و المنظمات الحقوقية الدولية و الوطنية،و كل القوى الحية و الفاعلين في مجال حقوق الانسان.
ومن خلال هذه الرسالة أود أن أستغل الفرصة و أتقدم بتحية تقدير و إحترام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان في شخص رئيسته، وللجمعية المغربية لحقوق الإنسان في شخص رئيسها.
وقبل الختم أقول لكم: إخواني وأخواتي،إن فرحتنا لا و لن تكتمل حتى يتم الإفراج عن أخر معتقل من معتقلي الحراك الشعبي و معتقلي الرأي بالمغرب.
وسنعمل جميعا- كل من موقعه -للمساهمة في إيجاد حل جاد يطوي هذا الملف الذي طال أمده.
وإن الإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي وإيقاف المتابعات الصادرة في حق نشطاء الحراك الشعبي بالدياسبورا لهي غايتنا الملحة الآن جميعا.
وأخيرا وليس أخرا أقول: لكل من ترك بصمة في حياتنا أقدم لكم أجمل عبارات الشكر والعرفان تقديراً مني لكل ما فعلتموه من أجلنا. كل كلمات الشكر لا يمكن أن تعبر عن شعوري وإحساسي تجاهكم فمهما شكرتكم سأشعر بالتقصير في حقكم.

The following two tabs change content below.

شمس بوست

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *