حملة للتبرع بالدم بعمالة مقاطعات بن مسيك

كتب في 17 غشت 2020 - 5:38 م
مشاركة

نظمت السلطات المحلية بعمالة مقاطعات بن مسيك، اليوم الاثنين، حملة للتبرع بالدم ، بهدف المساهمة في تعزيز مخزون المركز الجهوي لتحاقن الدم بالدار البيضاء من هذه المادة الحيوية.

وسجلت هذه الحملة، التي أشرف عليها عامل بن مسيك محمد نشطي، تعبئة كبيرة في صفوف نساء ورجال السلطة وموظفي المقاطعة ومواطنين من تراب العمالة.

فداخل خيمة كبرة أقيمت ببهو مقر العمالة، استقبلت وحدة تابعة للمركز الجهوي لتحاقن الدم بالدار البيضاء المتبرعين، الذين أبانوا عن روح عالية للتطوع، الذي يكتسي اليوم أهمية بالغة في هذه الظرفية التي تشهد خصاصا كبيرا في هذه المادة.

ويشار إلى أنه منذ اندلاع الأزمة الصحية التي تسبب فيها انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، نظمت العديد من الهيئات المهنية ومن مختلف القطاعات حملات تطوعية للتبرع بالدم، لمواجهة الخصاص المسجل على مستوى مراكز تحاقن الدم على الصعيد الوطني، لاسيما في ظل الظروف التي أفرزتها حالة الطوارئ الصحية، ومع تخوف المواطنين من التوجه إلى هذه المراكز للتبرع.

وبخصوص هذه الحملة، أبرز رئيس قسم بالعمالة مصطفى بادا أن “عملية التبرع بالدم على مستوى عمالة مقاطعات بن مسيك تنظم كل سنة منذ 1995، بتنسيق مع قطاع الصحة ورجال السلطة”.

وأشاد، بالمناسبة، بالتعاون الواسع والجيد مع المركز الجهوي لتحاقن الدم، والذي مكن من إنجاح هذه العملية، التي سبقتها حملة تواصلية وتحسيسية في صفوف الساكنة.

وحسب منظمة الصحة العالمية، فإن التبرع بالدم يعد عملا تطوعيا وخيريا، يروم إنقاذ حياة العديد من الأشخاص ممن هم في وضعية صحية خطرة، علاوة على منافعها المتعددة على صحة المتبرع بالدم.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *