انتحار ستيني عن طريق تناول مادة سامة ضواحي وجدة

كتب في 29 يوليوز 2020 - 10:41 ص
مشاركة

كشفت مصادر متطابقة لموقع “شمس بوست” أن رجلا في عقده السادس أقدم مساء أمس على وضع حد لحياته.

وذكرت المصادر ذاتها، أن الهالك يقطن بالجماعة القروية بني خالد ضواحي مدينة وجدة، وأنه وضع حدا لحياته باستعمال سم الفئران دون ذكر الأسباب التي كانت وراء الانتحار، وإن كانت بعض المصادر الأخرى قد ربطت الحادث لعوامل إجتماعية.

هذا وفور علمها بالخبر، هرعت مصالح الدرك الملكي لمكان الحادث لفتح تحقيق معمق في النازلة، فيما تولت مصالح الوقاية المدنية رفع الجثة وإحالتها على مستودع الأموات قصد إخضاعها للتشريح الطبي بناء على تعليمات من النيابة العامة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *