الضابطة القضائية بوجدة تضرب بقوة وتصادر كمية كبيرة من الخمور بمنزل “كراب”

كتب في 26 ماي 2020 - 4:18 م
مشاركة

تمكنت عناصر أمنية تابعة للضابطة القضائية بولاية أمن وجدة، خلال الساعات الأولى من صبيحة هذا اليوم الثلاثاء 26 مايو الجاري، من حجز ومصادرة كمية كبيرة من الخمور بأحد المنازل بمدينة وجدة.

 

وذكرت مصادر متطابقة لموقع “شمس بوست” أن العملية جاءت بناء على معلومات توصلت بها الضابطة القضائية، مفادها أن شخصا من ذوي السوابق العدلية في ترويج الخمور، يحوز كمية كبيرة منها قصد بيعها مباشرة بعد عيد الفطر السعيد على مستوى حي موريتانيا.

 

وذكرت المصادر ذاتها، أن عناصر الضابطة القضائية استعانت بالسلاليم من أجل اقتحام منزل المشتبه فيه المزداد سنة 1991 والذي تمكن من الفرار إلى وجهة غير معروفة، بتنسيق مع النيابة العامة، حيث تمكنت العناصر المذكورة من حجز ومصادرة أزيد من 800 قنينة خمر من مختلف الأنواع والأصناف، فيما لا زالت الأبحاث جارية عن قدم وساق لإيقاف المشتبه فيه الرئيسي في هذه العملية.

 

وإلى ذلك، استغل العديد من مروجي الخمور أو ما يصطلح عليهم لدى الرأي العام “الكرابة” قرار الحجر الصحي الذي أدى إلى إغلاق الحانات والمحلات التجارية المعتمدة لبيع الخمور، من أجل تكثيف أنشطتهم من خلال العمل على ترويج الخمور بشكل سري.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *