بعد مغادرتها لبني بوعياش اكتشاف إصابة سيدة بكورونا في الريش وسلطات الحسيمة في إستنفار

كتب في 9 ماي 2020 - 11:43 ص
مشاركة

بعدما ظل إقليم الحسيمة طوال أسبوعين، يعيش على وقع الهدوء بسبب عدم تسجيل حالات جديدة للاصابة بكورونا، تحول الهدوء إلى حركة واستنفار كبير خاصة بمدينتي بني بوعياش وإمزورن، بعدما أثبتت التحاليل المخبرية إصابة سيدة من ذوي إعاقة، بمدينة الريش قادمة من بني بوعياش.

 

ووفق مصادر محلية فإن السلطات المحلية باقليم الحسيمة، سابقت الزمن فجر اليوم، بعد توصلها بالمعطيات الخاصة بحالة المصابة، لحصر لائحة مخالطيها بما فيهم سائق سيارة الأجرة الذي أوصلها إلى مدينة الريش باقليم ميدلت.

 

وفي هذا السياق كشف الصحافي رضوان السكاكي، تفاصيل عن الحالة المعنية، استنادا إلى مصدر موثوق.

 

وأورد السكاكي، على حسابه على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك”، أن “سيدة معاقة تقطن بمدينة الريش كانت مع عائلة بمدينة إمزورن تجمعها بها عقد كراء مأذونية سيارة أجرة، مع بداية تطبيق منع التنقل بين المدن تعذر عليها العودة إلى مدينة الريش الى غاية بداية هذا الأسبوع تحصلت على ترخيص نظرا لحالتها الصحية و الإجتماعية”.

 

وأضاف المصدر ذاته “قام شخص يقطن بمدينة الحسيمة بايصالها ثم العودة، و هناك تم إخضاعها لتحليل مخبري جاءت نتيجته مساء أمس إيجابية فتم استفسارها عن مخالطيها ليتبين انها خالطت أناسا من هذه المدينة”.

 


بعد عملية الحصر يضيف  السكاكي “تبين أنها خالطت أسرة من إمزورن تتكون من ستة أفراد أسرة من بني بوعياش تتكون من أربعة أفراد السائق الذي يقطن مع خمسة أشخاص بمدينة الحسيمة”.

 

وختم تدوينته بالقول: “الى حدود اللحظة غير معروف من أين أخذت الفيروس هل من الريش أو الحسيمة أو في الطريق..علما أن الريش منطقة موبوءة”.

 

The following two tabs change content below.

شمس بوست

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة

تعليقات الزوار ( 1 )

  1. حتى مدينة الريش لمدة ثلاث اسابيع لم تعرف أية حالة وهناك شفاء 42 حالة من اصل 47,هي ليست مدينة موبوءة.تحية عالية للريش و سكانها على انضباطهم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *