شباب من وجدة يخففون ألم الحجر الصحي على الفقراء

كتب في 14 أبريل 2020 - 9:15 ص
مشاركة

في الوقت الذي إختار عدد من المحسنين بمدينة وجدة، وبالتنسيق مع السلطات المحلية، تنظيم مبادرات احسانية وبالخصوص إلى جانب الجمعية الخيرية الاسلامية، إختار عدد من الشبان بالمدينة إطلاق مبادرات الغرض منها التخفيف من وطأة الحجر الصحي على بعض الفئات الفقيرة.

 

وأطلق الناشط الحقوقي، جواد التلمساني، بمعية شبان أخرين مبادرة الشباب الان وهي مبادرة تهدف الى مساعدة الاسر الفقيرة بالمواد الغذائية الضرورية التي هم بحاجة ماسة لها.

 

وقال التلمساني في تصريح لشمس بوست، أنه مع دخول الوباء إلى المغرب، ومع اتخاذ الدولة لمجموعة من التدابير الاحترازية والوقائية لمجابهته، ومن بينها أساسا إعلان حالة الطوارئ الصحية التي نتج عنها تعطيل مجموعة من الأنشطة الاقتصادية بإغلاق مجموعة من المحلات التجارية والمقاهي وغيرها، فكرنا كشباب في إطلاق مبادرة الشباب الآن لحملة تضامن مع المتضررين من هاته الإجراءات مثل: المياومين، بائعي السجائر، عاملات النظافة، مستخدموا المقاهي وغيرهم…والذين أصبح العديد منهم/ن بدون مورد رزق”.

وأضاف أن عنوان الحملة هو “بقا فدارك وحس بغيرك”، من أجل تحقيق أهداف تتمثل في “تخفيف تداعيات حالة الطوارئ على الفئات المتضررة المشار لها، وتشجيعهم على التزام البيوت والتزام تدابير الحجر الصحي، وبالتالي استطعنا لحدود الآن دعم أكثر من 60 أسرة ببعض المواد الغذائية التي تعتبر رئيسية مثل :الزيت، القطاني، الشاي، السكر، الدقيق وغيرها”.

 

وأبرز التلمساني، أن هذه المبادرة  تعتمد على مساهمات مجموعة من المواطنين والمواطنات الداعمين للمبادرة.

 

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *