خطير.. تضاعف أسعار الكمامة واختفائها من السوق بسبب “كورونا”

كتب في 3 مارس 2020 - 7:45 م
مشاركة

خنساء بوخصاص
بعد تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا بالمغرب رسميا، كثر الحديث عن الكمامة باعتبارها أحد وسائل الوقاية من انتشار الفيروس، لكن المشكل أن هذا الفيروس تسبب في تجارة من نوع خاص، بعد أن تفاجأ مواطنون اليوم من تضاعف أسعار الكمامة في الصيدليات.

 

للتأكد من ذلك زارت “شمس بوسط” أربع صيدليات في كل الرباط والقنيطرة، ومن المعلومات المتوصل إليها هي ارتفاع الطلب على الكمامة التي انتقل سعرها من 2.5 أو3 دراهم إلى 10 درهم حاليا.

 

مستخدمة بصيدلية في حي أكدال بالرباط أكدت أن سبب ارتفاع أسعار الكمامة يعود إلى ارتفاع سعرها لدى الشركات التي تشرف على بيعها بالجملة، بعد أن انتقل سعر العلبة الواحدة (تضم 50 كمامة) من 50 درهم إلى 200 و300 درهم.

 

سعر 10 دراهم يعود إلى الكمامة العادية التي يفترض أن تستعمل لمدة ساعتين على الأكثر، وفق ما أكدته صيدلانية، في حين هناك نوع آخر يصل سعره اليوم إلى 30 درهم والتي يمكن استعمالها لمدة 24 ساعة.

 

والخطير وفق المصادر الذين تحدثت إليهم “شمس بوسط”، هو أن الكمامات التي ارتفع سعرها بشكل صاروخي بدأت تختفي من الصيدليات، فمن بين الأربع صيدليات لا تتوفر سوى صيدلية واحدة على الكمامة، حيث يروج حديث عن وجود احتكار ومضاربات غير قانونية تهدد بحصول كارثة في حالة احتاج المواطنون الكمامة.

 

وفي هذا السياق وجهت البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة، إبتسام عزاوي، سؤالا كتابيا لوزير الصحة، تسائله “حول الإجراء ات المتخدة للتصدي لمثل هذه السلوكات غير الأخلاقية، والحيلوة دون نفاذ المخزون الوطني من الكمامات الواقية من فيروس كورونا”.

The following two tabs change content below.

شمس بوست

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *