بعد أزيد من 5 سنوات من الصراع قضاء وجدة ينهي ملف جبل الدشيرة

كتب في 20 دجنبر 2019 - 3:15 م
مشاركة

أنهت محكمة الاستئناف بوجدة، زوال أمس الخميس ملف جبل الدشيرة الكائن بمنطقة بني وكيل ضواحي مدينة وجدة، بعد أزيد من 5 سنوات من الصراع المرير بين ساكنة المنطقة وصاحب مقلع ظل يستغل الجبل بدون موجب حق وفق الشكايات التي وجهها المتضررون إلى القضاء.

 

وهكذا أصدر القضاء أحكاما مختلفة في حق 12 شخصا تترواح ما بين 3 سنوات حبسا نافذا، و 6 أشهر موقوفة التنفيذ بتهمة التصريح بمعلومات غير صحيحة.

 

وكانت ساكنة منطقة بني وكيل معززة بعدة جمعيات مدنية وحقوقية، قد دخلت في عدة معارك نضالية من خلال تنظيم عدة وقفات احتجاجية أمام ولاية الجهة الشرقية، وأمام المقلع أسفرت عن إيقاف العديد من المحتجين، بتهمة عرقلة العمل.

 

ومن جهة أخرى، فقد خلف قرار المحكمة ارتياحا كبيرا لدى ساكنة المنطقة، التي عانت الأمرين من غطرسة صاحب المقلع، وخاصة على مستوى التأثير السلبي على المنطقة، جراء استعمال مواد متفجرة دون الحديث عن الضجيج الذي تحدثه الآليات المستعملة في عملية الحفر.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *