خطير.. صور تظهر استنزافا كبيرا لغابة نواحي تاونات والمواطنون: أين مصالح المياه والغابات!؟

كتب في 14 نونبر 2019 - 9:30 ص
مشاركة

خرجت فعاليات مدنية، وحقوقية، بجماعة بني وليد في تاونات، خلال الأسبوع الجاري، لإعلان حالة ” الخطر” مما يجري بغابة ” درينكل وأحوازها، حيث استنزاف مكشوف لعشرات الهكتارات، في ظل صمت مطبق، فسرّه مستشار جماعي بكونه ” نوع من التواطؤ”.

 

وفي خطوة للفت انتباه الجهات المسؤولة، من أجل التدخل لمحاسبة من ثبت تورطه في الجريمة، نشر نشطاء في صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، صورا تظهر غابة جبل درينكل بين الأمس واليوم، حيث أتت يد الأدميين على عشرات الهكتارات، وحولت المجال الغابوي إلى مجال شبه صحراوي للاستغلال الخاص.

 

مستشار بجماعة بني وليد حذر، قبل أسبوع، من مغبة تدمير كلي للمجال الغابوي بجبل درينكل، الذي يصنف ضمن المجالات الغابوية الكثيفة في الإقليم، كما نبه الجهات المسؤولة إلى ضرورة التدخل، بشكل مستعجل، على اعتبار أن ما يقع ليس وليد اليوم، وإنما هو نتيجة ” غض الطرف” لسنوات عديدة، متسائلا عن جدوى مصالح المياه والغابات، التي يفترض أن تقوم بمهمة حماية المجال الغابوي.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *