السجائر الجزائرية تغزو أسواق مدينة مارسيليا الفرنسية

كتب في 4 نونبر 2019 - 1:45 م
مشاركة

أينما ارتحلت وتجولت بدروب مدينة مارسيليا الفرنسية، إلا وصادفت مجموعة من الشباب يتحينون الفرص من أجل اصطياد الزبائن الراغبين في اقتناء السجائر القادمة من الجزائر في غفلة من رجال الأمن الفرنسيين الذين عادة ما يشنون حملات واسعة النطاق على مروجي السجائر المهربة.

 

وفي هذا الصدد التقى موقع “شمس بوست” مع شاب جزائري يبلغ من العمر حوالي 25 سنة، حيث قال بخصوص غزو السجائر الجزائرية لفرنسا :” إنني ولدت هنا بمدينة مارسيليا من أبويين جزائريين ومنذ أن غادرت مقاعد الدراسة حوالي 6 سنوات، ولما فشلت في البحث عن إيجاد عمل قار اخترت التجارة في السجائر المهربة رغم خطورة الأمر.

 

وعن كيفية دخول السجائر الجزائرية إلى فرنسا، أضاف الشاب المذكور، وكما يعرف الجميع أن مدينة مارسيليا تتوفر على جالية جزائرية كبيرة والكثير منهم يستغل الفرصة قصد جلب السجائر من الجزائر من أجل بيعها هنا، وخاصة أن الإقبال عليها يكون بشكل مكثف من الجالية المغاربية وحتى الفرنسيين أيضا، بالنظر إلى ثمنها المنخفض، إذ يصل ثمن علبة “مارلبورو” الجزائرية ما بين 5 و6 أورو عكس علبة “مارلبورو” الفرنسية التي يقارب ثمنها 10 أورو.

 

ولم يخف متحدث موقع “شمس بوست” المخاطر الناتجة عن بيع السجائر المهربة، بالنظر إلى العقوبة الصارمة التي يسنها القانون الفرنسي في هذا الجانب، إذ تصل الغرامة المالية في أحيان عديدة إلى 100 ألف أورو.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *