وفاة طالب جامعي في ظروف غامضة بوجدة والأبحاث جارية لتحديد الأسباب

كتب في 24 أكتوبر 2019 - 12:16 م
مشاركة

كشفت مصادر متطابقة لموقع “شمس بوست” أن طالبا بجامعة محمد الأول بوجدة، توفي أمس الأربعاء بمقر سكناه الواقع بإحدى الإقامات بوجدة، وأضافت المصادر ذاتها أن الطالب يبلغ من العمر حوالي 21 سنة ويتحدر من منطقة أحفير حوالي 40 كيلومتر شمال مدينة وجدة.

وفور علمها بالخبر هرعت مختلف المصالح الأمنية إلى مكان الحادث لمعاينة الجثة، فيما تولت مصالح الوقاية المدنية مهمة رفعها نحو مستودع الأموات بمستشفى الفارابي بوجدة، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.

وفي السياق ذاته، فقد تضاربت الأنباء بخصوص أسباب ودوافع الوفاة، مصادر تشير بأن الأمر يتعلق بانتحار فيما تستبعد مصادر أخرى هذه الفرضية، لتبقى الأبحاث والتحريات التي باشرها المحققون وحدها الكفيلة للإجابة على الأسئلة المطروحة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *