بسبب حجرة دراسية مهددة بالسقوط.. تلاميذ يتوقفون عن الدراسة بجماعة ضواحي تاوريرت

كتب في 23 أكتوبر 2019 - 2:45 م
مشاركة

توقف عشرين تلميذا عن الدراسة منذ يومين بفرعية “زكار” التابعة لمجموعة مدارس سيدي لحسن ، بسبب ما أسماه أباء واولياء التلاميذ ” حجرة الدرس المهددة بالسقوط نتيجة القطرة التي أصبح تتسرب بشكل كبير داخلها “.

 

 

ووفق ما صرح به عدد من الساكنة لشمس بوست، ” فان هذا المشكل أصبح يتكرر باستمرار كلما هطلت الامطار، ما نتج عنه تهالك الحجرة الوحيدة التي تتناوب عليها جميع المستويات الدراسية، وقد صارت الان مهددة بالسقوط في أية لحظة فوق رؤوس أبنائنا”.

 

وأضافت ذات المصادر “أن التلاميذ لايزالون متوقفين و منذ يومين عن الدراسة خوفا من حدوث الكارثة ، بسبب تجمع مياه الامطار فوق سطح الحجرة وتسربها بشكل كبير في جميع جنباتها، حتى اضحت متهالكة وغير صالحة للدراسة”.

 

 

وأشار هؤلاء الى أنه سبق وأن ابلغوا السلطات المحلية بالخطورة التي تشكلها هذه الحجرة على حياة أبنائهم وحياة الاساتذة ، أكثر من مرة لكن ظلت شكاياتنا حبيسة “جدران الادارات المسؤولة” على حد تعبيرهم.

 

 

وتابع المتضررون حديثهم ، ” بعد ان استنفذنا جميع الحلول بقي أمامنا حل واحد وهو التوقف عن الدراسة ، ونقل ابنائنا في مسيرة الى مدينة تاوريرت قصد الاحتجاج أمام مقر العمالة وامام مقر المديرية الاقليمية حتى تحقيق مطلبنا في بناء حجرات دراسية تضمن حياة أبناءنا”.

 

 

وفي هذا السياق ربط الموقع، الاتصال بأحد أعضاء المجلس القروي الذي أكد “أنه سبق وأن راسلوا المديرية الاقليمية في موضوع الخطورة التي تشكلها هذه الحجرة منذ حوالي شهر ، لكن دون رد” .

 

 

وأضاف المتحدث نتمنى ان تستجيب الجهات المعنية لمطالب أباء وأمهات التلاميذ الذين أصبحوا خائفين على حياة أبنائهم من هذا الخطر المحتمل، وبناء حجرات دراسية تتماشى مع تطلعاتهم “.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *