بعد وفاتها رفقة جنينها..حقوقيون يكشفون التهم الموجهة للأطباء ومولدتين في قضية فرح

كتب في 5 أكتوبر 2019 - 8:40 م
مشاركة

 

عبرت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بمدينة العرائش، في بيان أصدرته للرأي العام يتوفر موقع “شمس بوست”، على نسخة منه، عن إرتياحها بخصوص الملف القضائي للراحلة “فرح” التي لقيت حتفها رفقة جنينها خلال الأسبوع الماضي بقسم الولادة بالمستشفى المحلي بمدينة العرائش، نتيجة الإهمال الطبي.

وهي القضية التي استأثرت باهتمام واسع من قبل الرأي العام المحلي والوطني، ودفع العديد من المواطنين الخروج إلى الشارع من أجل الاحتجاج ضد ما وصفوه بالاستهتار والتلاعب بصحة المواطنين داخل المستشفيات العمومية.

كما أدى هذا الحادث المؤلم إلى تفجير المسكوت عنه بالمستشفى المحلي لمدينة العرائش ، من خلال العمل على إعتقال 6 أطر طبية بالمستشفى المذكور بتهم مختلفة.

وهكذا تمت متابعة أربعة أطباء ومولدتين بتهمة الإمساك عمدا عن تقديم مساعدة لامرأة حامل في خطر والتسبب عن غير قصد في القتل غير العمدي نتيجة الإهمال وعدم مراعاة النظم والقوانين والتمييز بالامتناع عن اداء خدمة والرشوة والعنف الجسدي والنفسي ضد امرأة حامل طبقا للفصل 431 الفقرة الثانية و432 و 431 -1 و 431-2 و248 و404 من القانون الجنائي والمادة الاولى من قانون 103 -13 المتعلق محاربة العنف ضد النساء من مجموعة القانون الجنائي في حق ثلاثة متهمين.

كما قررت المحكمة الإبتدائية ذاتها، متابعة ثلاثة أطر أخرى بتهمة اصطناع شهادة بمرض وعجز بقصد اعفاء نفسه من خدمة عامة طبقا للفصل 362 من القانون الجنائي، ثم اصطناع شهادة بمرض وعجز بقصد اعفاء الغير من خدمة وإصدار قرارا كتابيا بقصد محاباة شخص ما طبقا للفصل 364 من القانون الجنائي.

ثم اصطناع شهادة بمرض وعجز بقصد اعفاء الغير من خدمة عامة واصدار قرارا كاذبا يقصد محاباة شخص ما طبقا للفصل 364 من القانون الجنائي .

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *