الاعتداء على أحد الممرضين يدفع العاملين بمستشفى تاوريرت الى الخروج للاحتجاج

كتب في 1 أكتوبر 2019 - 2:30 م
مشاركة

نظم صباح اليوم الثلاثاء عدد من العاملين بالمستشفى الإقليمي لتاوريرت وقفة احتجاجية من امام قسم المستعجلات تنديدا بما أسموه ” تعرض احد الممرضين للإعتداء من طرف أحد الوافدين الى المؤسسة”.

 

 

هذا الشكل الاحتجاجي الذي رفعت من خلاله شعارات تنديدية “ضد ما تعرض له الممرض بقسم الاشعة من الضرب يعتبر حسب عضو النقابة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الكنفديرالية الديموقراطية للشغل ” إهانة ، وفي نفس الوقت إعتداء على كل العاملين بهذه المؤسسة الإستشفائية “.

 

 

وكشف محمد تنينة عضو المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة بتاوريرت لشمس بوست، أن “الممرض بقسم الاشعة تعرض لإعتداء جسدي من طرف مرتفق لأحد المرضى” وأشار الى انه بعد الاتصال بالأجهزة الأمنية لم تحضر لأجل الوقوف على ملابسات الحادثة التي وصفها ذات المتحدث “بغير المقبولة”.

 

 

وأوضح المسؤول النقابي الذي يشتغل بذات المستشفى ” أننا “كطبقة عاملة أصبحنا نعاني من الظاهرة بشكل كبير اذ سبق وان تعرض عدد من العامليين لاعتداءات بالجملة خاصة في قسم المستعجلات وقسم الولادة”.

 

 

وندد تنينة من بروز هذه الظاهرة التي اصبحت تشكل ما اعتبره تهديدا في حقهم كطبقة عاملة بالمستشفى ، مطالبا بالتدخل قصد وضع حد لهذه “التصرفات الطائشة”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *