بعد أيام قليلة من إنتهاء أشغاله .. الأمطار تفضح مشروع المركب التجاري بتاوريرت

كتب في 8 شتنبر 2019 - 9:30 م
مشاركة

 

كشفت الأمطار الغزيرة التي هطلت على مدينة تاوريرت بعد زوال أمس السبت، عن إختلالات مشاريع البنية التحتية والمشاريع التنموية التي صرفت عليها الملايين، و التي لم يمضي على تشييدها سوى اشهر قليلة.

 

فبالاضافة إلى الاضرار الكبيرة التي لحقت الطرق التي تم تزفيتها حديثا، والتي اكتشف الجميع هشاشتها وعدم مقاومتها لملمترات من الأمطار ، هذه الاخيرة عرّت كذلك مشروع المركب التجاري النموذجي حي مولاي علي الشريف الذي انتهت به الاشغال قبل اسابيع قليلة فقط، بغلاف مالي يقدر يحوالي 9 ملايير و600 مليون سنتم .

هذا المشروع التجاري الذي يرتقب أن تفتتح أبوابه أمام التجار المتضررين من حريق سوق حي النهضة سنة 2009 ، في غضون الأيام المقبلة لم يصمد كثيرا أمام ربع ساعة من التساقطات بعد أن نفذت الى جنباته “القطرة”، و اجتاحت السيول أزقة أحد اشطره بالكامل.

وأظهر “فيديو”، تم تداوله من طرف أحد التجار المستفيدين مباشرة بعد هطول الأمطار هشاشة وعيوب هذا المرفق الذي أشرفت على بنائه شركة العمران بعد أن إجتاحت سيول الامطار للمحلات والأزقة داخله.

ودعا نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي إلى تقديم إيضاحات ومحاسبة المسؤولين عن تنفيذ هذه المشاريع التي أسموها “بالعبثية”.

 

وتساءل عدد منهم من جدوى مشاريع لم يمضي على تشييدها سوى أشهر قليلة، قبل أن تظهر عيوبها عند ملمترات معدودة من الأمطار .
وكذا عن دور الجهات المسؤولة في تتبع المراحل النهائية لهذه المشاريع، بالشفافية المطلوبة، لدعم مسلسل ربط المسؤولية بالمحاسبة، في قضايا إدارة وتسيير الشأن المحلي.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *