بسبب تنقيل موظف نقابيون ينتفضون في وجه رئيس جماعة تاوريرت

كتب في 25 غشت 2019 - 12:10 ص
مشاركة

وجهت الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية لجهة الشرق، المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل رسالة احتجاجية إلى عامل إقليم تاوريرت، ورئيس الجماعة على اثر ما اعتبروه “القرار التعسفي المتخذ في حق أحد الموظفين ببلدية تاوريرت بعد تنقيله من مصلحة الحالة المدنية إلى مكتب الشكايات”.

 

وقالت النقابة في رسالتها الاحتجاجية، والتي يتوفر شمس بوست على نسخة منها “أن هذا التنقيل في حق الموظف حفيظ حساني، ما هو إلا تضييق وتعسف جراء مواقفه النضالية التي عبر عنها سواء بمقر العمالة، أو عبر نشاطه النقابي وانخراطه في الخطوات النضالية للطبقة العاملة بالإقليم”. 

 

وفي هذا الإطار قال عبد الله مهراش عضو النقابة، لشمس بوست أن “قرار تنقيل الموظف المذكور من طرف رئيس جماعة تاوريرت يعتبر تعسفا وهو نتيجة حيوية وكفاحية الموظف ووقوفه إلى جانب الطبقة العاملة وعموم الفئة المهضومة داخل وخارج تاوريرت”.

وأضاف المسؤول النقابي “نقول لرئيس الجماعة ولعامل الاقليم أوقفوا هذا العبث، والا تحملوا مسؤولية كل التطورات، وما وقع بالأمس هو بداية لتطورات قد تمس بالسلامة البدنية لهذا الموظف”، في اشارة منه إلى الوضع الصحي المتدهور بسبب المرض المزمن الذي يعاني منه حساني، الذي يخوض اعتصاما مفتوحا منذ ثلاثة أيام.

 

وأشار مهراش إلى أن هذا الفعل، يعد تضييقا على نشاط موظف، و يعري “على الفساد الذي تحاول السلطات حجبه” وتابع المتحدث: ” ندعو رئيس الجماعة إلى إلغاء القرار، وإلا فليتحمل رفقة عامل الاقليم مسؤوليتهما”. 

 

وكان حفيظ حساني الموظف المعني بقرار التنقيل، والذي لايزال مستمرا في اعتصامه المفتوح داخل بهو البلدية  قد صرح لشمس بوست، أن قرار تنقيله من مصلحة الحالة المدنية التي قضى فيها زهاء عشر سنوات إلى مكتب الشكايات ” ما هو إلا قرار تعسفي انتقامي بعد تدخله وإبداء رأيه في اليوم الوطني للمهاجر، حول المعاناة التي يعيشها المواطنين مع الادارة ” على حد تعبيره.

 

وأضاف المتحدث  “أنه ومباشرة بعد هذا التدخل الذي كان أمام رئيس المجلس الجماعي وعامل الإقليم تفاجأت بعد 24 ساعة بهذا القرار الذي اعتبره انتقامي وليس له علاقة بحسن سير تدبير المصالح”.

 

وأضاف حساني أنه “لو كان هذا القرار الصادر في حقي قرارا لأجل حسن سير تدبير المصالح لقبلته بصدر رحب، لكن أن يتم تنقيلي بشكل انتقامي واضح لا لشيء إلا لابداء رأيي في موضوع تعامل الإدارة مع المواطن للحصول على وثائق ، تصل في بعض الأحيان  إلى ضرورة أن تتوفر على (المعرفة ) عند الرئيس ، فهذا ما لن اتقبله” يضيف حساني. 

 

وابرز الموظف المعني “أن كلامي لم يعجب الرئيس وهو ما دفعه الى اتخاذ قرار بشكل فجائي وتعسفي  دون استشارتي”، قبل أن يضيف: “نعم للرئيس الحق في تنقيل الموظفين لكن في نفس الوقت لا يجوز التعسف باستعمال الحق”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *