زيارة وزير الصحة إلى تاونات تخلق الجدل في ” القرية”.. بسبب مستشفى بقيمة 30 مليون درهم!

كتب في 28 يونيو 2019 - 10:45 م
مشاركة

أثارت الزيارة التي قام بها أنس الدكالي، وزير الصحة، صباح اليوم، إلى تاونات، جدلا مجتمعيا في مركز قرية با محمد، بسبب اتفاقية وقعها المجلس الجماعي مع وزارة الصحة، بشأن إحداث مستشفى القرب بقيمة 30 مليون درهم، قبل أن يلقي وزير الصحة بالكرة في ملعب جماعة قرية با محمد.

 

مستشار في مجلس جماعة ” القرية”، أوضح ل” شمس بوست” أن اتفاقية وقعت مع وزارة الصحة،  قبل حوالي 5 أشهر، بموجبها ستساهم الوزارة بمبلغ مليارين، والمجلس الإقليمي بمليار سنتيم، فيما ستتكلف الجماعة بتوفير الوعاء العقاري.

 

وأضاف المستشار، المنتمي لحزب العدالة والتنمية، أن الجماعة لم توفر الوعاء العقاري، علما أن مستشارين اقترحوا ملعب الخيل، أو موقع المستشفى القديم، على أساس أن يتم إحداث مستشفى القرب بكيفية عمودية.

 

ونبه المتحدث إلى أن المستشار البرلماني، علي العسري، واجه وزير الصحة بسؤال حول عدم إدراج دائرة القرية ضمن الوجهات التي شملتها الزيارة، على غرار تيسة ومركز تاونات، حيث جرى تدشين استكمال المستشفى المحلي في تيسة، ومركز الاستقبال بالمستشفى الإقليمي، فجاء رد الوزير بكون دائرة القرية يلزمها توفير الوعاء العقاري، انسجاما مع مضمون الاتفاقية الموقعة بين الجماعة والوزارة الوصية.زيارة وزير الصحة إلى تاونات تخلق الجدل في ” القرية”.. بسبب مستشفى بقيمة 30 مليون درهم!

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *