المتعاقدون يهددون بالعودة إلى الشارع باحتجاجات غير مسبوقة

كتب في 26 يونيو 2019 - 10:45 م
مشاركة

هدد الأساتذة المتعاقدين أو الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، كما يطلقون على أنفسهم بالعودة إلى الإحتجاج وخوض كل الأشكال الاحتجاجية اليت تضمن لهم الدفاع عن حقوقهم في مواجهة وزارة التربية والتعليم.

 

ووفق بلاغ صادر عن التنسيقية الجهوية للاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بجهة الشرق، فإن الوزارة مستمرة في نفس الممارسات التي واجهتهم بها في الفترة الماضية وبالخصوص مع اعتبروه انتقاما من الاساتذة الذين تضامنوا وساندوا حركتهم الإحتجاجية.

 

ودعت التنسيقية، جميع الأساتذة بكافة الأفواج إلى رص الصفوف والتحلي بروح المسؤولية “من أجل الحفاظ على الإطار، والاستعداد التام للانخراط في كل الأشكال النضالية التي ستعلن عنها التنسيقية الوطنية في الأيام  المقبلة”.

 

واستنكرت التنسيقية، ما اعتبرته “ممارسة قمعية”، جابهت بها الدولة مختلف الحركات  الاحتجاجية.

 

ونددت التنسيقية في البلاغ الذي توصل شمس بوست بنسخة منه، بما أسمته “الممارسة اللامسؤولة للأكاديمة الجهوية بالشرق في شخص مدير الأكاديمية للانتقام من الأساتذة عبر استدعاءات المجالس التأديبية”.

 

وفي هذا السياق، أعلنت التنسيقية، “تضامنها المطلق واللامشروط مع الأستاذ عبد الرزاق امحمدي الذي تمت إحالته على المجلس التأديبي في ضرب صارخ  لحرية التعبير والعمل النقابي”.

 

كما أبدت٢ التنسيقية استغرابها للاتصالات المتكررة بأساتذة فوج 2018 لمناقشة البحوث التدخلية  ولحضور التكوينات الحضورية، وجددت في هذا السياق دعوتها لهذا الفوج للاستمرار في مقاطعة مناقشة البحوث التدخلية والتكوينات الحضورية.

 

كما دعت كافة الأساتذة إلى مقاطعة اجتياز امتحان التأهيل المهني، مع إبداء إستعدادها أيضا خوض “معارك نضالية غير مسبوقة في حالة المساس بأي أستاذ من فوج 2019”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *