“خيمة الصور” تثير الجدل وسط ساكنة تاوريرت

كتب في 7 يونيو 2019 - 10:50 م
مشاركة

تداول عدد من النشطاء صورا لخيمة تقليدية منصوبة وسط احدى الساحات العمومية بتاوريرت، وقالوا ” انها تعود لمستشار جماعي بالمدينة، الذي قام بالحصول على ترخيص من الجماعة التي ينتمي إليها أجل استغلال المكان وتحويله إلى خيمة تقليدية لكل من يرغب في التقاط الصور مقابل مقابل مبلغ مالي” على حد تعبيرهم.

 

ووصف عدد منهم هذا الفعل “بغير القانوني”، انطلاقا من كونه مستشار جماعيا اولا، بالاضافة الى كون الخيمة تحتل جزء من الملك العمومي ومغروزة الاوتاد في مكان  انفقت فيه الجماعة الملايين لتبليطه” .

 

وتساءل عبد الغاني بوكديمة وهو ناشط فيسبوكي بتاوريرت عبر تدوينة له على حسابه فيس بوك، كيف لعضو بالجماعة أن يستغل نفوذه وينصب خيمة لأخذ الصور فيها مقابل عشرة دراهم”.

وأشار في ذات التدوينة إلى أن الأمر “يشكل كارثة ضد الملك العمومي، وضد الكارلاج الذي يتم تخريبه بواسطة الأوتاد المغروزة فيه”

 

وطالب من رئيس المجلس الجماعي التدخل العاجل لسحب الرخصة من المستشار الجماعي الذي يجمعهما نفس الحزب الحركة الشعبية” على حد قول الناشط.

هذا وربط شمس بوست الاتصال بعزيز بلا، العضو المعني بالأمر والذي ظهر في الصور داخل المكان الذي يتم استغلاله، حيث نفى هذا الأخير ما تداولته الصفحات الفيسبوكية.

 

وأكد أن “الأمر يتعلق برخصة باسم أحد أقاربه الذي من حقه الاستفادة  و إستغلال المكان مثله مثل باقي المواطنين” على حد تعبير المستشار الجماعي.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *