عمال النظافة ينتفضون بتاوريرت ويطالبون بأجورهم

كتب في 4 يونيو 2019 - 8:30 م
مشاركة

 

خاض  عمال شركة النظافة أوزون بتاوريرت، ليلة أمس الثلاثاء شكلا احتجاجيا ضد ما أسموه تماطل الشركة في أداء أجورهم ومستحقاتهم التي من المفترض أن يتوصلوا بها نهاية الشهر.

 

حيث انطلق الشكل الاحتجاجي بوقفة من أمام مقر الشركة بالحي القديم، ليتوج بعد ذلك بمسيرة جابت شوارع المدينة في اتجاه مقر الجماعة.

 

ورفعت في خضمه شعارات تنديدية كلها تصب في مطالبة الشركة ومعها جماعة تاوريرت للاستجابة لمطالبهم التي اعتبروها مشروعة وعادلة.

 

وقالت نقابة الاتحاد المغربي للشغل التي ينضوي تحتها عمال الشركة في بيان لها تتوفر شمس بوست على نسخة منه، أن هذا الشكل الاحتجاجي يأتي ردا على تماطل شركة اوزون في أداء مستحقات العمال.

 

وأضاف البيان أن هذه العملية أصبحت تتكرر كل شهر رغم مراسلة الشركة ومختلف الجهات بما فيها السلطات الاقليمية والمحلية ومفتشية الشغل وجماعة تاوريرت دون جدوى.

وأشار المصدر إلى أن العمال لم يتوصلوا بأجورهم الشهرية لحدود اللحظة رغم “أننا مقبلون على عيد الفطر وما تتطلبه المناسبة من مصاريف خاصة، مما يزيد من تعمق أزمتها المادية والاجتماعية ويؤثر سلبا على أسرنا وأطفالنا ” يضيف البيان.

 

ولوح عمال شركة اوزون تاوريرت بالدخول في أشكال احتجاجية تصعيدية في غضون الأيام القادمة، بوقفات وإضراب عن العمل بداية من يوم العيد الى حين التوصل بأجورهم.

 

وكانت النقابة قد أعلنت في وقت سابق عن الدخول في أشكال نضالية احتجاجا على ما أسموه “عدم استجابة المسؤولين لمطلبهم المتمثل في الجلوس الى طاولة الحوار وتنزيل مخرجات الاتفاقيات التي سبق وان أبرمت معهم”.

 

وكان عبد الرزاق اليوسفي، الكاتب العام لاتحاد نقابة تاوريرت التابع للاتحاد المغربي للشغل، قد كشف لشمس بوست  أنه من جملة المطالب التي يدافع عنها العمال “صرف الأجور في وقتها المحدد، و إرجاع العمال المطرودين الأربعة لأسباب نقابية” على حد تعبيره.

 

كما كشف اليوسفي على أن هناك ماهو أخطر من ذلك، وهو أن العمال يشتغلون في ظروف مزرية بدون تلقيح وبدون مستودع أو مرافق صحية لهم حيث يمكنهم الاستحمام، كما أن الشركة “لا تتوفر على لجنة الصحة والسلامة ولا على لجنة  المقاولة ولا حتى على القانون الداخلي”.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *