إختفاء فتاة في ظروف غامضة..والعائلة تنتظر التحقيقات 

كتب في 24 ماي 2022 - 10:13 م
مشاركة

لازالت عائلة بلهيس بضواحي أحفير الواقعة على بعد 20 كلم شمال وجدة، تترقب خبرا ينهي قلقها المستمر منذ ليلة السابع والعشرين من رمضان المنصرم، جراء إختفاء إبتهم ذات الـ14 ربيعا.

 

وقالت يوسفي نجوى، خالة الطفلة بلهيس نعيمة التي إختفت عن الأنظار منذ التاريخ المذكور، في اتصال مع شمس بوست، أن الطفلة اصطحبتها إحدى قريباتها التي تقطن بالرباط لتستقر معها في مسكن العائلة.

 

وأضافت، بعد شهرين وعشرين يوما، إختفت الطفلة في ظروف غامضة.

 

ومضى على إختفاء الطفلة حتى الآن حوالي شهر من الزمن، ورغم البلاغات التي تقدمت بها عائلاتها على مستوى درك أحفير، وأيضا الأمن بالرباط لم تتوصل العائلة حتى الأن بأي خبر يخص مكان وجودها.

 

وتضيف خالة الطفلة أن السيدة التي اصطحبتها افادت عائلتها عند سؤلها عن الاختفاء أنها بدورها استيقظت في الصباح ووجدت مكان نوم الطفلة وسادتين، فيما هي غادرت المنزل دون أن يشعر بها أحد.

 

وأبرزت أن العائلة في سياق بحثها في يوم الإعلان عن الاختفاء توصلت بمعطيات من بعض “الشهود”، تفيد أن الطفلة استقلت حافلة للنقل العمومي في اتجاه وجدة.

 

“في تلك الليلة، رابطت العائلة بالقرب من محطة الحافلات، لكن دون جدوى، لم يظهر أي أثر لنعيمة” تقول نجوى خالة المختفية.

 

وتطالب العائلة من الجهات المعينة تكثيف مجهودات البحث للوصول إلى الطفلة التي تنتظر العائلة سماع أخبار تعيد البسمة إلى محياها في القريب العاجل.

 

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *