القضاء يقول كلمته في حق مرتكب السطو لعلاج والده بطنجة

كتب في 9 ماي 2019 - 6:31 م
مشاركة

قضت الغرفة الإبتدائية بمحكمة الإستئناف بطنجة، بإدانة الشاب الذي اقتحم وكالة بنكية بهدف السطو على مبالغ مالية، وحكمت عليه بالسجن لثلاث سنوات نافذة، وغرامة قدرها 20 ألف درهم.

 

ويعدّ الحكم مخففاً بالنظر إلى النصوص القانونية المعتمدة للجناية التي أدين به الشاب وذلك مراعاة لظروفه الإنسانية والإجتماعية ودوافعه لارتكاب عملية السطو.

 

وكانت مصالح الأمن الولائي بطنجة، قد أوقفت المشتبه منتصف أبريل الماضي، بعد أن دخل إلى وكالة بنكية بوجه مكشوف مشهرا سلاحاً أبيض من الحجم الكبير في وجه المستخدمين بالوكالة بغرض سرقة مبالغ مالية.

 

 

وأظهر مقطع فيديو سجلته كاميرات الوكالة البنكية، وتم تدواله بشكل واسع على مواقع التواصل الإجتماعي، محاولات متتالية للمشتبه به للخروج من الوكالة عن طريق تكسير الباب، وذلك بعد ان قام حارس الامن الخاص بإغلاق الباب في وجهه.

 

وتفاعل عدد كبير من رواد موقع فايس بوك مع قصة الشاب، بعد أن تم تداول خبر مفاده أن الشاب حاول السطو على أموال لعلاج والده المصاب بالسرطان.

 

وطالب عدد منهم بتخفيف بالأخذ بعين الإعتبار ظروفه الإجتماعية، وتمتيعه بأقصى ظروف التخفيف، وهو ما ذهب إليه حكم المحكمة.

 

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *