بمشاركة سكان جرادة ومعارفها من المغرب..تشييع فاطمة الزهراء عامر إلى مثواها الأخيرة 

كتب في 8 مارس 2022 - 11:15 ص
مشاركة

 

شيع المئات بمدينة جرادة عصر أمس الإثنين، الناشطة والكاتبة، فاطمة الزهراء عامر إلى مثواها الأخير.

 

وشارك سكان جرادة و معارف الراحلة القادمين من مختلف مناطق المغرب في تشييع الراحلة من مسجد النور أين أقيمت صلاة الجنازة عليها، إلى المقبرة الجديدة بـ”فيلاج يوسف”.

وإلى جانب النشطاء البارزين في حراك جرادة، هذا الحراك الذي دعمته فاطمة بالقلم والمشاركات الميدانية، حضر التشييع أستاذها المشرف على بحثها بسلك الماستر بجامعة محمد الأول محمد سعدي وعدد من زملائها الطلبة بنفس الجامعة.

 

كما شارك في تشييعها عدد من المنتخبين، أبرزهم عبد الله الدرويش، رئيس جماعة جرادة.

وخيم الحزن والأسى على رحيل فاطمة الزهراء عامر، وهي التي اختطفها الموت في ريعان شبابها.

 

وكانت فاطمة الزهراء كاتبة رأي ملتزمة، طوال أكثر من سنة على موقع شمس بوست.

 

ويشهد لها الجميع بكونها كاتبة تناصر قضايا المواطنين والحركات الاجتماعية، خاصة حراكي جرادة والريف.

كما عرفت بأخلاقها العالية، و ثقافتها الواسعة، وتشبعها بقيم حقوق الإنسان.

 

تجدر الإشارة إلى أن إدارة شمس بوست، قررت جمع المقالات التي ساهمت بها فاطمة الزهراء عامر على صفحات الموقع ككاتبة رأي، في كتابه وطبعه وتوزيعه بالمجان، تكريما لروحها وإعترافا بمساهماتها القيمة.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *