أين إختفت مذكرة العزاوي الخاصة باعادة موظف و “نائب” بجماعة وجدة إلى مديرية الصحة؟

كتب في 25 دجنبر 2021 - 11:00 ص
مشاركة
جماعة وجدة

قبل أسابيع راج على نطاق واسع في أروقة جماعة وجدة، أن رئيس الجماعة محمد العزاوي، قرر “إعادة” موظف تابع للمديرية الجهوية لوزارة الصحة إلى إدارته الأصلية، منهيا بذلك وضعية “رهن الإشارة” التي يوجد عليها مع جماعة وجدة.

ومرد ذلك وفق العديد من المتابعين، أن المعني وقع في تعارض بين المهام التي يزاولها في الجماعة بصفته موظفا، ومهامه الجديدة كنائب للرئيس العزاوي.

غير أن القرار سرعان ما تبخر و تم “تجاهله”، وعدم إنفاذه.

وإكتشف العديد من المتابعين “لمطبخ” الجماعة أنه لم يكن سوى “سحابة” عابرة على مقر الجماعة.

أثير في خضم إعادة ترتيب الوضع داخل الأغلبية المسيرة للمجلس.

وبحسب مصادر مطلعة، يستعد بعض أعضاء المجلس، لإثارة الموضوع من جديد، وفي سياق طرح العديد من الملفات التي تحتاج للحسم.

كما يستعد الأعضاء المعنيين إلى مراسلة الإدارة الأصلية التي يتبع لها الموظف/ النائب، لحثها على إعمال المساطر القانونية في مثل هذه الحالات.

وذلك قصد إعادة الموظف إلى وظيفته الأصلية، خاصة في ظل الظروف الصحية التي نمر منها، والتي يمكن معها أن تكون مؤسسته الأصلية أكثر حاجة له من جماعة وجدة.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *