احتجاجات بتاوريرت بسبب قرار انتقائية الولوج إلى مباريات التعليم – فيديو

كتب في 20 نونبر 2021 - 10:29 م
مشاركة

تزامنا مع احتجاجاتهم بمختلف مدن المغرب، خاض اليوم السبت عدد من حاملي الشواهد العليا رفقة عشرات المواطنين وقفتين احتجاجيتين متتاليتين من أمام المديرية الاقليمية وحديقة حي مولاي علي الشريف بتاوريرت.

الاحتجاجات التي دعا اليها المعطلون حاملي الإجازات والتي انطلقت من مواقع التواصل الاجتماعي لتتجسد في الشارع جاءت ردا على “قرار وزارة التعليم القاضي بتحديد سن الولوج الى مباريات التعليم ما دون الثلاثين سنة.

 

وهو القرار الذي يراه المحتجون “مجحفا يقصي ألاف الطلبة المعطلين حاملي الإجازات الذين من حقهم في الولوج الى الوظيفة العمومية بسلك التعليم”.

الاحتجاجات التي انطلقت شرارتها مباشرة بعد صدور الإعلان الوزاري، رفعت شعارات تنديدية ضد قرار الوزارة الوصية واصفة إياه “بالعبثي” متهمة هذه الأخيرة بـ”التكريس لزرع الاحتقان والبؤس الاجتماعيين”.

 

ودعا عدد من المحتجين في تصريحهم لشمس بوست إلى إلغاء القرار قبل أن يتسبب على حد تعبيرهم في “اتساع رقعة الاحتجاجات والإقدام على خطوات تصعيدية من شأنها ألا تتوقف” حسب تعبيرهم.

 

وعبر المتحدثون عن امتعاضهم من نهج سياسة الانتقائية بمبرر تحسين جودة التعليم، هذا المبرر الذي يراه احد المتحدثون غير منطقي لأنه يتعارض مع الواقع ومع الظروف الاجتماعية للطلبة المتمدرسين الذين يجدون أنفسهم مرغمون على الحصول على شهادة الإجازة في سن قد يقرب سن الثلاثين”.

معبرا في ذات السياق، عن ما اسماه التناقض “لو كانت الوزارة الوصية بالفعل ترغب في تحسين جودة التعليم، عليها اولا ان تحسن جودة المدارس العمومية في القرى وتوفير وسائل النقل المدرسي وتحسين ظروف الاساتذة وتلامذتهم الذين يرغمون على الانقطاع عن الدراسة بسبب ظروفهم الاجتماعية والمادية”.

 

ويشار الى ان الوقفة الاحتجاجية المنظمة مساء من أمام حديقة مولاي علي الشريف عرفت تطويقا امنيا بعد تلويح المحتجين بتحويل شكلهم الاحتجاجي إلى أمام مقر العمالة في مسيرة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *