الإعلامي المصري يدخل على الخط في قضية المعلق حفيظ دراجي

كتب في 17 غشت 2021 - 6:32 م
مشاركة

لازال الإعلامي الجزائري حفيظ دراجي لم يتقبل بعد ردود الإعلاميين المغاربة وزملاءه بشبكة بي اين سبورتس القطرية بعد
تهجمه على المغرب، بالرغم من سحبه لجميع التدوينات التي شن فيها حملة شرسة ضد المغرب ورموزه، إلا أنه لازال يدافع عن موقفه في السر ظنا منه أنه لن ينكشف للعموم.

 

وفي هذا السياق نشر الإعلامي المصري عماد فواز، رسائل توصل بها عبر الخاص من طرف حفيظ دراجي، حيث أكد هذا الأخير تشبثه بمواقفه المعادية للمغرب بالرغم من سحبها من صفحاته الاجتماعيه، وعلق فواز على رسائل الدراجي بالقول :”حفيظ دراجي المعلق الرياضي الجزائري في قناة “بين سبورت” القطرية، أرسل لي ردا على فيديو نشرته أنا على صفحتي ردا على تدوينة له مسيئة للمغرب، تحتوي على الكثير من العنتريات والخزعبلات”.

 

وتابع بالقول :”رسالة دراجي أو رده كما توقعته برائحة جزائرية، مغالطات وتشويش تربوا عليه خلال نصف قرن، أكاذيب زرعتها فيهم الأنظمة العنترية المتعاقبة فصدقوها وامنوا بيها وانطلقوا يتقيؤها في وجوهنا كلما سنحت لهم الفرصة”.

 

قبل أن يضيف الإعلامي بجريدة الوطن القطرية :”حفيظ دراجي كغيره من الإعلاميين والصحفيين الجزائريين بلا علم ولا ثقافة، رده سطحي للغاية، والأرقام الواردة فيه تؤكد أنه لم يكلف خاطره ولو بالبحث على جوجل”.

 

 

وختم فواز تدوينته :”لذلك يا سيد حفيظ دراجي، سأجيبك على رسالتك بفيديو أنشره لك غدا بإذن الله، بالأرقام والحقائق وهو ما لم تفعله أنت”.

 

وأرغمت موجة الإستنكار التي أطلقها النشطاء المغاربة على مواقع التواصل الإجتماعية المعلق الرياضي الجزائري بقنوات “بين سبورتس” القطرية، حفيظ الدرّاجي، على حذف جميع تغريداته “الخبيثة” التي يهاجم فيها المغرب.

 

الى جانب ذلك، أصدرت الجمعية المغربية للصحافة الرياضية بالمغرب، بلاغاً شديد اللهجة بخصوص الحملة “المسعورة” التي يقودها الدراجي ضد المغرب، لافتة الى أن الدراجي، يستغل انتسابه للبين سبور، ليخدم أجندة جهات معادية للمغرب.

 

وكان عدد من الشخصيات الرياضية المغربية الذائعة الصيت، قد ردت على تصرفات الدراجي، أبرزهما الدولي المغربي السابق، يوسف شيبو والمحلل الرياضي بنفس القنوات، ثم مدير الأخبار بها، محمد عمّور.

 

وكتب شيبو في تدوينة نشرها عبر حسابه بتطبيق انستغرام قائلا :”رسالة إلى حفيظ الدراجي لتطاوله اكثر من مرة على وطني وبلدي وملكنا يجب ان تعرف اننا شعب نحب وطننا وملكنا تاج فوق رؤوسنا فكفاك اساءة وكفاك تملقا (لحيس الكابة)”.

 

قبل أن يضيف بالقول :” تاريخك معروف لا داعي لذكره الم تكن جزأ من نظامك الدي انت تنتقده قبل ان يتم طردك واصبحت تحشر نفسك في امور وقضايا لا علاقة لك بها احترم نفسك اولا وزملاءك والقناة التي تشتغل فيها لولاها لكنت مرمي مع العصابة على مقولتك “.

 

وكان الإعلامي الجزائري أثار موجة غضب عارمة في أوساط المغاربة بسبب تدوينة هاجم فيها المغرب بحقد كبير، ودعا إلى عدم فتح الحدود مع المغرب، ليتلقى بعد ذلك سلسلة من الردود من صحفي بي اين سبورتس المغاربة، ليقرر سحب تدويناته بعد ذلك.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *