سارة تخطف الأضواء بخطها المميز في اللغتين العربية والفرنسية

كتب في 26 ماي 2019 - 11:30 م
مشاركة

تمكنت تلميذة تدرس بإحدى المدارس العمومية بإقليم سطات من لفت انتباه رواد مواقع التواصل الاجتماعي بخطها الجميل في اللغتين العربية والفرنسية.

وتداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك صورها على نطاق واسع وهي ترصع السبورة بخط عربي وفرنسي فريد من نوعه.

 

خط التلميذة الذي تدرس في القسم الثاني بمجموعة مدارس الكنازرة التابعة لمديرية سطات لقي استحسانا كبيرا حيث اعتبر البعض ان خطها يضاهي خط اساتذتها رغم صغر سنها.

 

وكتبت المديرية الإقليمية لسطات على صفحتها انها تعبر عن اعتزازها بالتلميذة سارة لمنور التي تميزت بخطها الجميل بفضل جهود اساتذتها التي اثمرت هذه التلميذة المبدعة والنجيبة.

 

 

نشطاء بمواقع التواصل الإجتماعي نوهوا بدورهم بالتلميذة التي بذلت قصارى جهدها رغم حداثة سنها لتصل الى خط بهذا المستوى وفي منطقة وصفوها “بالمنسية” وفي مدارس عمومية تصارع لأجل البقاء وسط كل ظروف التهميش.

 

ودونت صفحة “مكناس بريس” على فيس بوك أن التلميذة سارة تتابع دراستها بفرعية تقع في قرية من قرى المغرب المنسي التابعة لسطات، “ورغم التهميش والاهمال فان التلميذة خلقت الحدث وتحدت جميع المعيقات لوجل التميز”.

 

يذكر أن مجموعة مدارس الكنازرة التي تعيش حسب ما تدواله نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي التهميش مثلها مثل باقي المدارس العمومية بالعالم القروي تقع بدُوَّار الكنارزة بجماعة ريمة، إقليم سطات، جهة الدار البيضاء سطات.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *