احتجزه 5 ساعات بسكين على عنقه.. كاميرا توثق لحظات رعب

كتب في 23 شتنبر 2021 - 12:06 م
مشاركة

قام نادل تركي في مدينة أنطاليا باحتجاز مديره في المطعم، الذي يعمل به، رهينة بسبب خلاف بينهما، مهدداً بقطع رأسه بسكين.

بدأت القصة في ساعة متأخرة من ليل السبت الأحد بعملية تهديد واحتجاز انتهت في صباح اليوم التالي، حيث استمرت لمدة 5 ساعات، وفق وسائل إعلام تركية.

كاميرا المراقبة توثق ما حدث

ومنذ بداية الحادث، تم تسجيل ما حدث في المطعم في ثوانٍ بواسطة الكاميرا الأمنية في مكان العمل.

فقد أظهرت اللقطات كيف تحول الحادث، الذي بدأ على شكل مزحة، إلى حالة احتجاز رهينة، ولم يستطع رئيس العمال حتى إدراك الواقعة حتى علقت السكين في حلقه.

سرقة تحت التهديد

وقبل أن يضع النادل السكين على جسد الرهينة، أخذ المال من محفظته بعد التهديد.

إلى ذلك، انتهت عملية الاحتجاز عندما استغل رئيس العمال غفلة النادل وخاطر بكل شيء وتخلص منه.

وأفادت وسائل الإعلام المحلية بأن رئيس العمال أصيب في رقبته ونقل إلى مستشفى حكومي لتلقي العلاج.

وألقت الشرطة القبض على النادل المدعو كامل طارق البيرق، والذي تبين أنه كان تحت تأثير المخدرات، حيث ضبطت بعض العقاقير المسماة بلورات بحوزته.

المصدر: العربية نت

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *