الاتحاد الاشتراكي يطلق حملته بوجدة بافتتاح مقرات جديدة وعينه على مقعد برلماني (فيديو)

كتب في 27 غشت 2021 - 12:07 م
مشاركة

أطلق حزب الاتحاد الاشتراكي بمدينة وجدة، أمس الخميس، حملته الانتخابية، بافتتاح العديد من المقرات الجديدة في مختلف أرجاء المدينة، لتسهيل عملية التواصل مع المواطنين خلال الفترة الانتخابية.

 

وهكذا بدأ الحزب حملته من مقره القديم بشارع عبد الرحمان حجيرة (شارع مراكش)، قبل أن ينطلق في افتتاح مقرات أخرى في أرجاء المدينة، كجزء من الاستراتيجية التي اعتمدها الحزب للمنافسة على المراتب الأولى وانتزاع مقعد برلماني في دائرة وجدة أنجاد.

العملية تمت بإشراف مباشر لمرشح الحزب في دائرة وجدة للانتخابات التشريعية، عمر أعنان، وعدد المرشحين الأخرين لمختلف المسؤوليات الانتدابية.

 

وفي هذا السياق قال عصام الدروي، وهو مرشح باسم حزب  الوردة في الاستحقاقات الجماعية، أن حملة الاتحاد الاشتراكي إنطلقت بوجوه جديدة وفي إطار الاحترام التام للإجراءات المفروضة بسبب الوضعية الوبائية المرتبطة بجائحة كورونا.

وأبرز الدروي، أن الاتحاد الاشتراكي يدخل غمار الانتخابات بوجوه جديدة وكفاءات عالية، في مقدمتهم وكيل لائحة البرلمان عمر أعنان، وهو أستاذ باحث في الرياضيات، وعبد الله السعدي، المهندس والمقاول المعروف الذي يدخل غمار الانتخابات الجماعية  بجماعة وجدة، بالإضافة إلى عبد الواحد بنطيب وكيل لائحة الحزب في استحقاقات مجلس الجهة، و لطيفة الشريف وهي مقاولة وفاعلة جمعوية، التي اختيرت وكيلة اللائحة الجهوية للبرلمان.

الاتحاد الاشتراكي، وفق الدروي، دخل هذه الانتخابات بشعار “قادمون وقادرون”، وهو ما تعكسه رغبة المترشحين لتغيير الوضع الذي تعيش على وقعه المدينة بالخصوص.

 

ويبدو أن حزب الاتحاد الاشتراكي، دخل منافسا قويا هذه المرة، ويضع بين عينيه نيل مرتبة متقدمة جدا في هذه الانتخابات، ووفق العديد من المراقبين، فإن حظوظه في نيل المقعد الرابع في دائرة وجدة أنجاد، باتت كبيرة جدا، بالنظر لطريقة تدبير حملته التي تعززت بكم كبير من المقرات الجديدة.

The following two tabs change content below.

شمس بوست

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *