بعد وفاة شاب في مقتبل العمر..إحتجاجات بفجيج على “تردي الوضع الصحي”

كتب في 26 يوليوز 2021 - 2:20 م
مشاركة

خرج العشرات من المواطنين بمدينة فجيج، اليوم الاثنين، في احتجاجات ضد ما أسموه “تردي الوضع الصحي بالمدينة”.

 

وتأتي هذه الإحتجاجات، عقب وفاة شاب في مقتبل العمر (ز .ب)، بعد ولوجه للمستشفى المحلي.

 

ويتهم النشطاء المحتجون “الأوضاع المتردية” لقطاع الصحة في التسبب في وفاة الشاب الذي كان يمكن انقاذه على حد تعبير العديد منهم لو تم التدخل الطبي وبالتجهيزات المناسبة في الوقت المناسب.

 

ووفق كلمة للمحتجين، هددوا بالتصعيد في احتجاجاتهم، إذا لم تستجب مصالح وزارة الصحة، لمطالبهم، وبالخصوص مطلب توفير الأطباء والممرضين اللازمين لأداء المرافق الصحية لمهامها.

 

وأضاف أحد المشاركين في الإحتجاجات والذي يفهم من كلامه، أنه عضو في لجنة الحراك الاحتجاجي الذي شهدته مدينة فجيج في وقت سابق أن محضرا مع مسؤولي الصحة تم وضعه في وقت سابق يتضمن توفير 4 أطباء و 8 ممرضين بما فيهم تقني التحاليل المخبرية بالمستشفى المحلي لفجيج.

 

ويضطر العديد من المواطنين، حسب المحتجين إلى الهجرة من المدينة بسبب “تردي الوضع الصحي”، فيما أخرون يضطرون لقطع مئات الكلمترات طلبا للعلاج في مدينة وجدة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *