هامل يؤكد من وجدة: البيجيدي سيهزم خصومه في الانتخابات المقبلة

كتب في 6 يونيو 2021 - 6:40 م
مشاركة

قال عبد الله هامل، البرلماني عن دائرة وجدة انجاد، باسم العدالة والتنمية، أن الزيارات التي يقوم بها الأمين العام لحزب المصباح للجهات، وضمنها الزيارة التي قادت سعد الدين العثماني، إلى جهة الشرق، منذ الجمعة الماضي وحتى اليوم الأحد، تحمل رسائل عديدة.

 

وأبرز المتحدث نفسه، في كلمة بمناسبة حفل استقبال 100 عضو جديد التحق التحقوا بالحزب خلال الـ100 يوم الأخيرة، أنه في هذه الجولة لامست قيادة الحزب استمرار ثقة المواطنين في الحزب رغم تدبيره لشؤون الحكومة لولايتين متتاليتين.

 

وأضاف أن ذلك يدل على أن الحصيلة الحكومية ايجابية، ويؤكد من جهة أخرى أن الشعب يدرك بأن حزب العدالة والتنمية حزب منظم له غيرة على الوطن، مهما كاد الكائدون ومهما شوش المشوشون” على حد تعبيره.

 

وعلاقة بالاستحقاقات الانتخابية المقبلة، أبرز هامل، أن الحزب سيخوضها بكل قوة وعزيمة “وسنهزم الذين اجتمعوا فقط على القاسم الانتخابي والقنب الهندي ولم يجتمعوا على إخراج قانون الاثراء غير المشروع”.

 

وبخصوص الملتحقين الجدد بالحزب، أبرز هامل أن “إنضمام هذه الدماء الجديدة إلى صفوف العدالة والتنمية، يعزز قوة الحزب في وجدة والجهة وعموم الوطن، وهو انتماء ساهم فيه وضوح ورؤية ومرجعية الحزب وغيرته على الشعب”.

 

وختم هامل كلامه، بالتأكيد أن العدالة والتنمية حزب يريد للبلد أن يتقدم ويمضي في مساره الديمقراطي “ونقولها صراحة بحضور الأمين العام، لا نريد ردة ديمقراطية ولا نريد العودة لسنوات 2009 وما قبلها..ونريد أن نحافظ على المكتسبات من حريات وحقوق وديمقراطية” يضيف هامل.

 

وزاد في نفس السياق “الديمقراطية هي أساس أي نموذج تنموي، ولا يمكن أن نتحدث عن نموذج تنموي حقيقي دون ديمقراطية ويصعب أن نتحدث عن نموذج ناجح بهذا القاسم الانتخابي”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *