نشرة خاصة من الدرجة الحمراء.. الحرارة ستصل إلى 49 درجة غدا في هذه المناطق من المغرب

كتب في 25 غشت 2020 - 1:47 م
مشاركة

الرباط  و م ع

أفادت المديرية العامة للأرصاد الجوية بأنه من المرتقب أن تشهد عدد من مدن ومناطق المملكة موجة حر شديدة مصحوبة بظاهرة الشرقي، ابتداء من يومه الثلاثاء وإلى غاية الخميس المقبل.

وأوضحت المديرية، في نشرة خاصة من المستوى الأحمر، أن موجة الحر الشديدة ستهم، غدا الأربعاء، عمالات وأقاليم أكادير إداوتنان، وشتوكة آيت باها، وكلميم، وإنزكان-آيت ملول، والعيون، وتارودانت، حيث ستتراوح درجة الحرارة بين 47 و49 درجة.

وفي نشرة خاصة من المستوى البرتقالي، أفادت المديرية بأن موجة الطقس الحار ستهم، ما بين الثلاثاء والخميس، عمالات وأقاليم أكادير إداوتنان، وأوسرد، وأسا-الزاك، وبني ملال، وبوجدور، وشتوكة آيت باها، وقلعة السراغنة، والسمارة، والصويرة، و الفقيه بنصالح، وكلميم، وإنزكان-آيت ملول، والعيون، ومراكش، وواد الذهب، والرحامنة، وسطات، وسيدي إفني، وطانطان، وطرفاية، وتارودانت، وطاطا، وتزنيت، واليوسفية، حيث ستتراوح درجات الحرارة خلال هذه الفترة بين 44 و47 درجة.

وأشارت المديرية إلى أن هذه الظاهرة الجوية ستهم أيضا، خلال نفس الفترة، عمالات وأقاليم بنسليمان، وبرشيد، وشيشاوة، والحاجب، والرشيدية، وفاس، وجرسيف، والخميسات، وخنيفرة، وخريبكة، والعرائش، ومكناس، ومولاي يعقوب، ووزان، وآسفي، وصفرو، وسطات، وسيدي بنور، وسيدي قاسم، وسيدي سليمان ، وتاونات، وتاوريرت، وتازة، وزاكورة، حيث ستتراوح درجات الحرارة بين 40 و44 درجة.

كما ستهم موجة الطقس الحار أيضا، يومي الأربعاء والخميس، عمالات وأقاليم شفشاون، والجديدة، والقنيطرة، ومديونة، والنواصر، وسلا، والرباط، وتمارة-الصخيرات وطنجة، وأصيلة، حيث ستتراوح درجات الحرارة بين 38 و41 درجة.

كما أفادت المديرية بأنه من المتوقع هبوب رياح نسبيا قوية (من 50 الى 65 كلم/س) مصحوبة بعواصف رملية محلية بالأقاليم الجنوبية للمملكة، بالإضافة إلى زخات رعدية محليا معتدلة خلال الفترتين الزوالية والمسائية من يومه الثلاثاء، ستهم أقاليم الحوز، وأزيلال، وبني ملال، وبولمان، وشيشاوة، والحاجب، وقلعة السراغنة، والفقيه بنصالح، وإفران، وخنيفرة، وخريبكة، وميدلت، والرحامنة، وصفرو، وسطات، واليوسفية.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *