أحداث شغب مثيرة بباريس والشرطة الفرنسية تستعين بالقنابل المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين

كتب في 24 غشت 2020 - 9:02 ص
مشاركة

 

شهدت العاصمة الفرنسية باريس، مساء أمس الأحد، أعمال شغب مثيرة، أدت إلى اشتباكات بين أنصار فريق باريس سان جيرمان والشرطة إثر خسارة نهائي دوري أبطال أوروبا أمام فريق بايرن ميونيخ.
ونشبت أحداث الشغب بين المشجعين والشرطة وقت انطلاق المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، ما أجبر الشرطة على إخلاء الساحات المحيطة بملعب الأمراء، وحاول بعض المشجعين إغلاق الشوارع في محيط 50 مترًا من الملعب، ما جعل أعوان الأمن يستخدمون القنابل المسيلة للدموع لتفرقة المشجعين المحتشدين.

وتعرّضت قوات مكافحة الشغب الفرنسية لاعتداءات كثيرة، عبر مقذوفات و زجاجات وحجارة، كما ألقيت الألعاب النارية نحو مركباتها، والتي كانت موجهة نحوها لإحراقها، في مشهد مخيف.
المصدر : وكالات

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *