بعد زيادة حالات الإصابة بكورونا في المغرب..ابراهيمي يطالب بالتضامن باللتي هي أحسن أو استخدام الفصل 40 من الدستور

كتب في 11 غشت 2020 - 11:00 م
مشاركة

أثنى اليوم الثلاثاء، مصطفى إبراهيمي، رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، على وزير المالية محمد بنشعبون، الذي عرض على لجنتي المالية في مجلسي البرلمان، المرسوم المتعلق بصندوق الاستثمار الاستراتيجي الذي وجه الملك محمد السادس في خطاب العرش الأخير، باحداثه وضخ 120 مليار فيه لدعم الاقتصاد الوطني.

 

وأبرز إبراهيمي، أن المرسوم له أهمية كبرى خاصة في الظرف الاستثنائي الذي يعرفه المغرب، والمتسم بزيادة مقلقة في عدد الإصابات بمرض كوفيد 19، الذي يسببه فيروس كورونا، والمقلق أكثر وفق نائب المصباح، زيادة عدد الوفيات، فبعدما كان المغرب يسجل وفاة كل ثلاثة أو أربعة أيام، أصبح اليوم يسجل وفيات تتجاوز في بعض الأيام العشرين وفاة، زيادة على ارتفاع عدد الحالات التي توجد في أقسام الإنعاش والعناية المركزة.

 

وأكد إبراهيمي، في لجنة المالية، على أن الجميع اليوم أصبح مدعو لبذل مجهود أكبر، وإعمال التضامن، مبرزا في نفس الوقت أنه فعلا هناك تراخ من جانب المواطنين بخصوص التقيد بالاجراءات الاحترازية وإرتداء الكمامة، لكن يجب أيضا النظر ما إذا كان هناك تراخ في التضامن الذي كان الجميع متحمس فيه في الوقت الذي كان المغرب يسجل حالات معدودة، وبالخصوص التضامن في الجانب الاجتماعي والاقتصادي والصحي.

 

وأبرز بأن على الجميع التضامن بالتي هي أحس، وإلا يجب إعمال الفصل 40 من الدستور المغربي.

 

وينص فصل الدستور المغربي المعني أنه “على الجميع أن يتحمل، بصفة تضامنية، وبشكل يتناسب مع الوسائل التي يتوفرون عليها، التكاليف التي تتطلبها تنمية البلاد، وكذا تلك الناتجة عن الأعباء الناجمة عن الأفات والكوارث الطبيعية التي تصيب البلاد”.

 

وأشاد إبراهمي بالخطاب الملكي الأخير والإجراءات التي جاء بها وبالخصوص الإجراءات المتعلقة بتعميم التغطية الصحية على المغاربة.

 

وفي هذا السياق ذكر إبراهيمي بالمسار الذي قطعه هذا الورش منذ انطلاقه سنة 2002، ولكن رغم كل هذه السنوات التي مرت لم يتمكن المغرب من إنجاز سوى نسبة لا تتجاوز 35 في المائة.

 

وتحدث ابراهيمي على العديد من الإجراءات التي لم يتم إعمالها رغم صدور القوانين الخاصة بها والمتعلقة بهذا الملف، رغم أن هذه الإجراءات واجهت حالة البلوكاج على حد تعبيره، قبل أن يوجه دعوة لوزير المالية بالإسراع في اخراج هذا الورش إلى حيز الوجود على اعتبار أن الأمر يتعلق بصحة المغاربة وأن المرض لا ينتظر.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *