في وقت قياسي.. مهندسو النظافة يجمعون 1700 من نفايات العيد بوجدة

كتب في 2 غشت 2020 - 7:42 م
مشاركة

رغم الظروف الاستثنائية التي عرفتها عملية إنتقال التدبير المفوض الخاص بجمع النفايات المنزلية بمدينة وجدة، والتي تزامنت مع عيد الأضحى المبارك، أي الوقت الذي تتضاعف فيه وبشكل  نسبة النفايات المنزلية، إلا أن العمال استطاعوا في أقل من 24 ساعة فقط من جمع أزيد من 1700 طن.

 

ومن المنتظر أن تتجاوز الكمية 2000 طن في غضون الساعات القليلة المقبلة، وهذا لن يتأتى عن طريق الصدفة، بل جاء نتيجة “مجهودات جبارة وعلى مدار الساعة، حيث ضحى الجميع بوقته بما في ذلك يوم الراحة الأسبوعي المخصص لكل عامل من أجل الحرص على نظافة المدينة وسلامة بيئتها” حسب مصدر منالعمال.

وتنتج الساكنة ما يقارب 3 آلاف طن خلال 3 أيام فقط العيد.

 

هذا و خلفت عملية تراكم الأزبال، ردود أفعال قوية لدى ساكنة المدينة، حيث عجت مواقع التواصل الإجتماعي بصور لمخلفات أضاحي العيد المنتشرة بكل أرجاء المدينة، مرفوقة بتعاليق تندد بهذا الوضع.


” من حق المواطن أن يحتج على الخدمات، وخاصة أن الأمر يتعلق بقطاع حيوي وهام وبظرفية استثنائية وصعبة جدا تمر بها بلادنا” يقول المصدر ذاته.

 

لكن من الواجب على المواطن وفق المصدر ذاته، أن يتفهم أيضا الظروف التي مر بها العامل، والتي دفعت به إلى إعلان اضرابه لساعات، بعدما أكدت السلطات على فتح باب الحوار ابتداء من يوم غد الاثنين بين العمال والشركة.

 

 

The following two tabs change content below.

شمس بوست

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *