وفاة كوميدي “الشعب” لكرمي متأثرا بجروح حادثة سير 

كتب في 11 يوليوز 2020 - 2:34 م
مشاركة

 

علم شمس بوست من مصادر متطابقة، أن الفنان الكوميدي، المعروف بفنان “الشعب”، محمد لكريمي قد لفظ أنفاسه الأخيرة بقسم العناية المركزة بمستشفى ابن طفيل بمراكش.

 

وتوفي لكرمي متأثرا بالجروح الخطيرة التي لحقت به جراء حادثة السير التي كان ضحيتها أمس الجمعة على الطريق الرابطة بين شيشاوة والصورة.

 

ونقل الكريمي أمس في حالة حرجة، ودخل في غيبوبة دامت عدة ساعات قبل أن يعلن عن وفاته صباح اليوم في المستشفى المذكور.

 

وعرف لكريمي بالكوميديا التي تنهل من الواقع اليومي للمواطنين البسطاء، وكان معظم متابعه يتابعون جديده ووصلاته الفنية على مواقع التواصل الاجتماعي وبالخصوص موقع “اليوتيوب”.

 

واشتهر الكريمي، بتنظيم حفلات بسيطة في المناسبات العائلية للمواطنين وفي الاسواق الشعبية، ونادرا ما كان يحظى بمرور في قنوات القطب العمومي.

 

وجذب الكريمي انتباه المتابعين لاسلوبه البسيط الملتصق بهموم الطبقات الشعبية، وهو ما كان يعتبره معه المتابعين بأنه قريب جدا منهم ومن انشغالاتهم.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *