مجهودات كبيرة لسلطات وجدة لتجاوز مشكل التزود بالماء في الأحواز

كتب في 4 يوليوز 2020 - 11:48 ص
مشاركة

بسبب الأعطاب المتكررة في قنوات جر المياه من سد مشرع حمادي، والتي نجم عنها عدم الانتظام في تزويد العديد من المواطنين خاصة في الجماعات الجنوبية لوجدة، كما هو الشأن لجماعة سيدي موسى لمهاية، التي إشتكى فيها عدد من المواطنين من التزود والانقطاعات المتكررة، تقود السلطات مجهودات وصفت من قبل مصدر مطلع بالكبيرة لتجاوز هذا الوضع، خاصة في هذه الفترة التي تشهد إستهلاكا مرتفعا للمياه.

وفي هذا الإطار، كشف المصدر ذاته، أن السلطات تخصص لجماعة سيدي موسى لمهاية وحدها كل يوم أزيد من 20 شاحنة بصهريج، لتزويد الساكنة بالمياه، للاستعمال الشخصي، وحتى لتوريد ماشيتهم.

وأبرز المصدر ذاته، أن هذه المجهودات في الحقيقة لم تكن وليدة الأزمة الأخيرة، بل شرعت فيها السلطات منذ مدة، وبالتحديد منذ أن بدأت تظهر هذه الأعطاب في القنوات المذكورة، التي يتم في الوقت الحالي تنزيل مشروع شامل لاصلاحها لتافدي المزيد من الأعطاب التي إمتد تأثيرها إلى ساكنة مدينة وجدة التي إشتكى فيها عدد من  السكان في مختلف الأحياء من نقص الصبيب بل والانقطاع التام للمياه في الأيام الأخيرة.

وعلاقة بالفيديو الأخير الذي نشره الموقع لبعض الكسابة بسيدي موسى لمهاية، وردا على حديث أحد الكسابة عن نقل ماشيته إلى مكان أخر لتوريد ماشيته، كشف المصدر ذاته، أن المعني بالأمر يملك ضيعة ويتوفر على بئر، وأن نقل الماشية لم يكن بغرض تمكينها من الماء، وإنما نقلها إلى فضاء خصصه للبيع خرفان العيد.

 

وأبرز نفس المصدر أن السلطات تقوم بمجهودات جبارة، وتتفاعل بسرعة مع النقائص والمشاكل المرتبطة بالتزود بالماء، في أفق معالجة جميع المشاكل بحلول دائمة.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *