الصحافيون الشباب يدخلون على خط تعنيف قائد لطاقم الأمازيغية

كتب في 6 ماي 2020 - 11:12 م
مشاركة

سجل المنتدى المغربي للصحافيين الشباب باستهجان واستنكار شديدين، تعرض طاقم صحافي من القناة الأمازيغية المكون من الزميلين، سعاد واصف ومحمد بوالجيهال، لاعتداء لفظي ومادي، من طرف قائد الملحقة الثالثة بمدينة تيفلت.

 

وأكد المنتدى في بيان توصل شمس بوست بنسخة منه، أن الزميلان الصحافيان قاما بعملهما في إطار الاحترام التام للضوابط القانونية، وكانا بصدد تأدية مهمتهما في الإخبار والتوعية عبر تسليط الضوء على تزويد الأسواق بالمواد الاستهلاكية بمدينة تيفلت خلال فترة الحجر الصحي وشهر رمضان.

وأضاف أن تبرير قائد الملحقة الثالثة بمدينة تيفلت تدخله، بكونه الجهة الموكول لها منح تراخيص التصوير، هو ادعاء غير قانوني.

 

واغتنم المنتدى هذه الفرصة للتنبيه، إلى أن بعض رجال السلطة يطلبون من الصحافيين إعلامهم والحصول على إذنهم قبل التصوير في المناطق التابعة للمقاطعات والدوائر التي يشرفون عليها، ما يشكل مساسا صريحا وواضحا بحرية الصحافة ومحاولة لممارسة الرقابة على الصحافيين.

 

وفي هذا الإطار يدعو المنتدى المجلس الوطني للصحافة إلى معالجة هذا الإشكال بتنسيق مع وزارة الداخلية.

كما طالب المنتدى المغربي للصحافيين الشباب وزارة الداخلية بفتح تحقيق في هذا الحادث غير المسبوق، والإعلان عن نتائجه أمام الرأي العام، لاسيما وأن هذا الحادث يشكل تهديدا لحرية الإعلام في بلادنا.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *