هل كان هناك ظهور مبكر لفيروس كورونا.. باحثون إيطاليون يبحثون في ذلك

كتب في 27 مارس 2020 - 10:47 ص
مشاركة

نقله عن رويترز بتصرف عبد المنعم إسماعيل 

مقال ل Emilio Paradi وSilvia Aloisi

يدرس علماء إيطاليون، ما إذا كان عدد حالات الإلتهاب الرئوي الحاد و الإنفلونزا في لومباردي أعلى من المعتاد في الربع الأخير من عام 2019، وهو ما قد يؤشر على أن الفيروس التاجي الجديد، ربما يكون قد إنتشر خارج الصين في وقت سابق مما يعتقد الجميع.

قال أدريانو ديكارلي Adriano decarli ، وهو أخصائي الأوبئة وأستاذ الإحصائيات الطبية في جامعة ميلانو، إن هناك زيادة “كبيرة” في عدد الأشخاص الذين أدخلوا المستشفى بسبب الإلتهاب الرئوي والإنفلونزا في مناطق ميلانو و لودي بين أكتوبر وديسمبر من العام الماضي.

 

وأضاف ل رويترز إنه لا يستطيع إعطاء أرقام دقيقة ولكن تم نقل “مئات” الأشخاص أكثر من المعتاد إلى المستشفيات في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2019،
يراجع ديكارلي سجلات المستشفى والتفاصيل السريرية الأخرى لتلك الحالات بما فيها الأشخاص الذين ماتوا في وقت لاحق في منازلهم.

 

لمحاولة فهم ما إذا كان وباء فيروس كورونا الجديد قد إنتشر بالفعل في إيطاليا في ذالك الوقت ويقول ” نريد أن نعرف ما إذا كان الفيروس موجودا بالفعل هنا في إيطاليا في نهاية 2019.

وإذا كان الجواب نعم، فلماذا لم يتم إكتشافه من قبل حتى نتمكن من الحصول على صورة أوضح في حالة إضطررنا لمواجهة موجة ثانية من الوباء؟

وأبرز ديكارلي أنه بمجرد الإنتهاء من بحثه، قد تقرر السلطات الصحية المحلية طلب إذن لإستخراج جثث الأشخاص الذين ماتوا من أعراض مشتبه فيها.

 

سجلت إيطاليا التي لديها الآن أكبر عدد من الوفيات من covid19 في العالم، أول حالة إصابة بها في 21 فبراير 2020. على الرغم من أن بعض العلماء يعتقدون ان الفيروس بدأ في الإنتشار في البلاد قبل شهر على الأقل.

 

وقال ماسيمو جالي Massimo Gali، رئيس وحدة الأمراض المعدية في مستشفى ساكو في ميلانو وأستاذ في قسم العلوم الطبية الإكلينيكية والعلوم السريرية في جامعة ميلانو، إن الفيروس كان موجود بالفعل في النصف الثاني من يناير وقال إن إحتمالية إنتشار الفيروس قبل يناير منخفضة.

وقال جوزيبي ريموتسي، مدير معهد ماريو نيجري للأبحاث الدوائية في ميلانو «  Mario Negri Institute for Pharmacological Research » إن بعض أطباء الأسرة في لومباردي أبلغوا عن حالات غير عادية من الإلتهاب الرئوي في أواخر العام الماضي والتي تبدوا الآن مشبوهة.

 

وقال إن من بين هذه الحالات عدة حالات من الإلتهاب الرئوي الثنائي مما يعني إصابة كلا الرئتين في منطقتي جييرا دادا وكريما Gera D’Adda and Ger. في أواخر نوفمبر وديسمبر 2019، مع إرتفاع درجة الحرارة والسعال والتعب وصعوبة التنفس.

 

ولم يتم توثيق أي من هذه الحالات على أنها covid19 لأنه لم يكن هناك دليل حتى على وجود covid19. وقال إن بعض تقارير المجلات العلمية دفعت علماء أخرين إلى التساؤل عما إذا كان الفيروس قد ظهر في الصين في وقت مبكر من أكتوبر 2019.

 

في حين قال بول هانتر، أستاذ الطب في جامعة إيست أنجليا Etsy Anglia أعتقد أنه من غير المرجح أن يكون الفيروس موجودا في أوروبا قبل يناير 2020. وقال أنه إذا لم يحصل العلماء الإيطاليون على نتائج إيجابية من العينات المأخوذة في ذالك الوقت(أي قبل يناير 2020) فلا ينبغي منح الإقتراح مصداقية.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *