مهندسو دولة “ينتفضون” ويطالبون بعيوي بالتحقيق في مباراة توظيف بالجهة

كتب في 11 مارس 2020 - 1:45 م
مشاركة

وجه عدد من مهندسي الدولة، الذين اجتازوا مباراة توظيف منهدسي دولة من الدرجة الأولى بتاريخ الأحد 8 مارس 2020 بالمعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية بكولوش بوجدة، التي نظمها مجلس جهة الشرق، رسالة إلى رئيس المجلس عبد النبي بعيوي، يطالبون فيها بفتح تحقيق في مجريات هذه المباراة وإعادتها من أساسها.

 

ووفق الرسالة التي يتوفر شمس بوست على نسخة منها، التمس المتضررون من الرئيس قبول طلبهم “بفتح تحقيق حول الخروقات التي صاحبت إجراء هذه المباراة، والتي من شأنها أن تمس بشفافية ومهنية مجلسكم الموقر” على حد تعبير الرسالة.

 

واعتبر المعنيون في الرسالة، أن ما وقع “لا يمت بأي صلة لمبدأ الحكامة الجيدة التي ينص عليها دستورالبلاد”.

 

وأضافت الرسالة الموجهة للرئيس “و نحيطكم علما أننا نستنكر بشدة الطريقة التي دبرت بها هذه المباراة، خاصة في شقها الثاني، المتعلق باختبار التخصص، حيث وبمجرد استلامنا لأوراق الامتحان وعلى غير العادة، نتفاجأ بأنه مسموح إحضار الوثائق، الشيء الذي لم تتضمنه الاستدعاءات التي وجهت لنا، وحتى ولو ذكر الأمر فمجال الهندسة المدنية يحتوي تخصصات عديدة (قناصر، وطرق بنايات…)، وليس من الممكن إحضار كل الوثائق المتعلقة بهذه التخصصات، إلا إذا حدد موضوع الامتحان مسبقا بدقة”.

 

وأكد المعنيون في نفس الإطار أنه “في حالات مماثلة، في بعض المباريات المنظمة من طرف إدارات أخرى، يتم إلحاق الوثائق اللازمة للعمل مع ورقة الامتحان لكي يكون هناك تكافؤ للفرص”.

 

وأبرز المحتجون على طريقة إجراء المباراة قائلين: “وعند استنكارنا للأمر أمام اللجنة المكلفة بالمباراة، اختلفوا في الأمر، فمنهم من استنكر ومنهم من أصر على أن المهم في الامتحان هو (المنهجية)، الأمر الذي لا يمت للمنطق بصلة”.

 

“ولكل هذه الأمور التي ذكرناها التي تمس بشفافية المباراة وتكافؤ الفرص، نرجو من سيادتكم فتح تحقيق حول الموضوع واعادة تنظيم المباراة” يختم المهندسون المعنيون رسالتهم لرئيس المجلس.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *