بعد فراره من المغرب..جمعية للطفولة تستنكر الافراج عن الكويتي المعتدي جنسيا على فتاة مراكش

كتب في 13 فبراير 2020 - 4:00 م
مشاركة

قال المكتب المركزي لجمعية التنمية للطفولة والشباب ADEJ أنه يتابع “باستياء عميق واستنكار شديد تطورات ملف الفتاة القاصر ( 14 سنة ) ضحية الاغتصاب بمراكش، خاصة بعد تمتيع البيدوفيل الكويتي الجنسية بالسراح المؤقت، رغم إقراره بجرمه، وتمكنه من مغادرة التراب الوطني دون أن تقول العدالة كلمتها في حقه ودون أن ينال المجرم جزاءه”.

 

وأضافت الجمعية، أنها وهي تقف على خطورة هذه الجريمة التي وقعت الفتاة مراكش القاصر ضحيتها تعلن للرأي العام، إدانتها الشديدة “لتمتيع البيدوفيل الكويتي عبد محمد سمران العازمي بالسراح المؤقت من طرف غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة مراكش، يوم 28 يناير 2020،  دون اتخاذ المتعين لمنعه من مغادرة التراب الوطني ( عدم سحب جواز سفره، عدم إغلاق الحدود في وجهه، عدم وضعه تحت المراقبة الأمنية اللازمة ) مما سهل عملية تهريبه خارج الوطن”. 

وطالبت الجمعية من الحكومة المغربية “بإصدار مذكرة بحث دولية حول المتهم الكويتي وسلك كل المساطر لإحضار المتهم وتقديمه للمحاكمة في الجلسة المحددة يوم 17 مارس المقبل وذلك تحقيقا للعدالة وانصافا للضحية”.

وجددت مطالب الجمعية كمنظمة تهتم بقضايا الطفولة إلى “وضع حد لجرائم اغتصاب الأطفال وإعمال مبدأ عدم الإفلات من العقاب في الجرائم الماسة بحقوق الطفولة المغربية”.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *