في الذكرى التاسعة لثورة يناير.. السيسي يواجه دعوات جديدة بالاحتجاج 

كتب في 12 يناير 2020 - 7:30 م
مشاركة

 

 

على بعد أسبوعين من الذكرى التاسعة لثورة 25 يناير بمصر، والتي أطاحت بنظام حسني مبارك، دعا نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي إلى احتجاجات جديدة إحياء لذكرى الثورة.

 

وتعد هذه المرة الأولى التي يواجه فيها الرئيس عبد الفتاح السيسي، دعوات جديدة بالاحتجاج، بعد الدعوات التي أطلقها المقاول محمد علي قبل عدة أسابيع وتوجت باحتجاجات في عدد من المدن المصرية سارعت الحكومة المصرية إلى التقليل منها واحتوائها في نفس الوقت.

 

وكانت هذه الاحتجاجات هي الأولى من نوعها منذ تولي السيسي مقاليد الحكم في مصر، وشكلت وفق العديد من المراقبين قلقا كبيرا للحكومة المصرية، وبالخصوص أنها جائت تتويجا لحملة شناها المقاول محمد علي المعروف بمقاول الجيش، تحدث فيها على فساد مستشري في النظام المصري، وبالخصوص في المؤسسة العسكرية التي تنجز مشاريع بأموال ضخمة “بدون فائدة أو عائد”.

 

وتصدر في الساعات الماضية وسم (هاشتاغ)، #ارحل_يا_سيسي قائمة الأكثر تداولا في مصر، وهو ما يعبر على أن الألاف من النشطاء منخرطون في دعوات الاحتجاج على الحكومة الحالية، وعلى الأوضاع المتردية، التي يقول العديد منهم بأنها تسوء يوم بعد أخر، رغم محاولات الحكومة ابراز العديد من إنجازاتها.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *