الرباح في وجه العاصفة : القنيطريين يطالبون برحيله بعد أزمة النقل الحضري (صور)

كتب في 26 دجنبر 2019 - 10:15 م
مشاركة

شمس بوست: إلياس أعراب
بعد أربعة أيام على توقف خدمات شركة الكرامة للنقل الحضري، و سحب أسطولها من شوارع المدينة، خرج القنيطريون في وقفة احتجاجية يومه الخميس ابتداء من الساعة السادسة مساء، أمام مقر بلدية القنيطرة.

و طالب المحتجون بمحاسبة عزيز رباح، و مجلسه المسير لمدينة القنيطرة أولا، ثم رحيله ثانيا، عملا بمبدأ اقران المسؤولية بالمحاسبة. و حمل المحتجون كامل المسؤولية لعزيز الرباح بصفته رئيس المجلس البلدي للقنيطرة.


هذا وكان عزيز الرباح قد خرج في بيان سابق حمل فيه المسؤولية للشركة المعنية بتسيير النقل الحضري “شركة حافلات الكرامة” م،تهما إياها بإخلالها بواجباتها و التزاماتها التي تم الاتفاق عليها في دفتر التحملات.

الوقفة الإحتجاجية التي دعت إليها مجموعة من التنظيمات السياسية و الجمعية، قبل يومين عرفت مشاركة مختلف شرائح المجتمع من تلاميذ و طلبة و عمال و موظفين نساء و رجالا.


و جدير بالذكر أن مدينة القنيطرة تعيش منذ يوم الأحد الماضي أزمة نقل كبيرة، بعد سحب شركة الكرامة لأسطولها دون سابق إنذار.

و رغم المحاولات التي قامت بها السلطات و المجلس البلدي لايجاد حل بديل إلا أنها لم تستطع ذلك رغم تسخير مجموعة من حافلات نقل المسافرين و كذا الحافلات الصغيرة الخاصة بنقل المستخدمين.

و وجد القنيطريون أنفسهم ملزمين  بأداء مبلغ 5 دراهم عوض ثلاث دراهم و نصف ثمن تذكرة الحافلة. كما وجد التلاميذ أصحاب بطائق الاشتراك أنفسهم في مأزق بعد رفض بطائقهم من طرف سائقي الحافلات البديلة و إلزامهم بالأداء.

The following two tabs change content below.

شمس بوست

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *