جوهرة .. رضيعة وُلدت بتشوه في الدماغ.. والأب يناشد المغاربة من عمق قرية نائية: “أنقذوا ابنتي من الموت”!

كتب في 10 دجنبر 2019 - 6:30 م
مشاركة

 

جوهرة رضيعة لا يتجاوز عمرها الشهرين، ولدت بمرض “مَواهْ الرأس” أو الإستسقاء الدماغي الذي أدى الى تضخم رأسها بشكل كبير، بدأت أول مسار حياتها بمعاناة وصفها والدها في تصريح لشمس بوست “بالجحيم”.

 

جوهرة التي لازالت برعم صغير في بداية حياتها وجدت نفسها تتقاذفها عدد من المستشفيات التي طلبت حسب إِفادة الاب مبلغ باهض وصل الى حوالي 100 مليوم للعلاج”

 

وهو المبلغ الذي عجز عن تسديده قبل أن يتجه الى عدد من الأطباء الذين تكلفوا بعملية أولى لابنته بثمن مناسب، والتي تحتاج حسب الاب الى عملية جراحية ثانية بمبلغ باهض بالاضافة الى جهاز  لامتصاص الماء من الدماغ.

 

ووفق ما أضافه الأب الذي وجد نفسه غير قادر للاستمرار في في تكاليف علاج ابنته جوهرة، الملاك الذي قُدر عليها أن تولد بكم هائل من ” الألام الذي لا يفارقها ليلا نهارا، والتي تترجمه للمحيطين بها عبر البكاء الذي لا ينقطع” يضيف الأب.

 

و تابع متأسفا “لا أريد أن أفقد إبنتي بعد أن منّ الله علينا بمحسنين تكفلوا بجزء من علاجها وبقي الجزء الأخر، وأتمنى من  ذوي الأيادي البيضاء أن ينظروا بعين الرأفة الى الرضيعة لانقاذها من الموت”.

 

ويشير الأب الذي وصف نفسه بالطائر الذي قصت جنحاه “العملية الثانية قد تتطلب أزيد من 20 مليون، دون أن نحتسب مصاريف العلاج، بما فيها الأدوية والتحاليل الطبية والفحص بالأشعة، وهذا مكلف جدا بالنسبة لرب أسرة فقير لا يتوفر على شغل قار” يضيف المصدر.

 

وأضاف المتحدث الذي يقطن بدوار اقطفان جماعة بوقشمير اقليم الخميسات: “وضعيتي الاجتماعية لا تسمحلي بمتابعة باقي تكاليف علاجها التي أصبحت الان تصل الى 1500 درهم أسبوعيا، وأنا لا أتوفر على مصدر دخل ..وداك شي لي كندخلو يالله يكفيني لسد رمق أسرتي”.

 

ويوجه الأب نداءه للجميع من أجل إنقاذ حياة ابنته التي ترقد حاليا بمستشفى بن سينا بالرباط، ووضع الرقم التالي0667274371 رهن إشارة كل من يرغب بمد يد المساعدة .

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *